الشعر العربي

قصائد بالعربية

مضى حسن في حلبة الشعر سابقاً

مَضَى حَسَنٌ فِي حَلْبَةِ الشِّعْرِ سَابِقاً وَأَدْرَكَ لَمْ يُسْبَقْ وَلَمْ يَأْلُ مُسْلِمُ وَبَارَاهُمَا الطَّائِيُّ فَاعْتَرَفَتْ لَهُ شُهُودُ الْمَعَانِي بِالَّتِي هِيَ […]

أدرها قبل تغريد الحمامه

أَدِرْهَا قَبْلَ تَغْرِيدِ الْحَمَامَهْ فَمَا يَنْفِي الْهُمُومَ سِوَى الْمُدَامَهْ مُعَتَّقَةً إِذَا سَلَكَتْ ضَمِيراً مَحَتْ عَنْهُ الْكَلالَةَ وَالسَّآمَهْ أَلَمْ تَرَ كَيْفَ […]

ويلاه من نار الهوى

وَيْلاهُ مِنْ نَارِ الْهَوَى وَآهِ مِنْ طُولِ الْجَوَى أَرْسَلْتُ طَرْفِي رَائِداً فَمَا عَلا حَتَّى هَوَى وَسَارَ قَلبِي خَلْفَهُ فَلَمْ يَعْدُ […]

سل حمام الأيك عني

سَلْ حَمَامَ الأَيْكِ عَنِّي إِنَّهُ أَدْرَى بِحُزْنِي نَحْنُ فِي الْحُبِّ سَوَاءٌ كُلُّنَا يَبْكِي لِغُصْنِ غَيْرَ أَنَّ الْوَجْدَ مِنْهُ لَيْسَ مِثْلَ […]

وملمس عفة قد نلت منه

وَمَلْمَسِ عِفَّةٍ قَدْ نِلْتُ مِنْهُ بِأَيْدِي اللَّهْوِ مَا شَاءَ التَّمَنِّي مَلَكْتُ بِهِ عِنَانَ الشَّوْقِ حَتَّى قَضَيْتُ لُبَانَتِي وَأَرَحْتُ ظَنِّي فَلا […]

سكوتي إذا دام الحديث كلام

سُكُوتِي إِذَا دَامَ الْحَدِيثُ كَلامُ وَتَقْلِيبُ عَيْنِي فِي الْوُجُوهِ مَلامُ وَصَبْرِي عَلَى الأَيَّامِ لا مِنْ مَذَلَّةٍ وَلَكِنْ يَدٌ مَغْلُولَةٌ وَحُسَامُ […]

ذنبي إليك غرامي

ذَنْبِي إِلَيْكَ غَرَامِي فَهَلْ يَحِلُّ مَلامِي يَاظَالِمِي فِي هَوَاهُ هَلَّا رَعَيْتَ ذِمَامِي حَتَّامَ تُعْرِضُ عَنِّي وَلا تَرُدُّ سَلامِي عَطْفَاً عَلَيَّ […]

ألا حي بالمقياس ريا المعالم

أَلا حَيِّ بِالْمِقْيَاسِ رَيَّا الْمَعَالِمِ وَقَلَّ لَهَا مِنَّا تَحِيَّةُ قَادِمِ مَلاعِبُ آرَامٍ وَمَأْوَى حَمَائِمٍ وَمَسْقَطُ أَنْدَاءٍ وَمَسْرَى نَسَائِمِ أَحَاطَتْ بِهِ […]

لمصطفى صادق في الشعر منزلة

لِمُصْطَفَى صَادِقٍ فِي الشِّعْرِ مَنْزِلَةٌ أَمْسَى يُعَادِيهِ فِيهَا مَنْ يُصَافِيهِ صَاغَ الْقَرِيضَ بِإِتْقَانٍ فَلَوْ تُلِيَتْ صُدُورُهُ عُلِمَتْ مِنْهَا قَوَافِيهِ مُهَذَّبُ […]

سبقت بالفضل فاسمع ما وحاه فمي

سَبَقْتَ بِالْفَضْلِ فَاسْمَعْ مَا وَحَاهُ فَمِي فَأَنْتَ أَوْلَى بِهَذَا الدُّرِّ مِنْ كَلِمِي يَا رَائِدَ الْوُدِّ قَدْ صَادَفْتَ مُنْتَجَعَاً بَيْنَ الْجَوَانِحِ […]

أهلال بين هاله

أَهِلالٌ بَيْنَ هَالَهْ أَمْ غَزَالٌ فِي غِلالَهْ صَادَ بِاللَّحْظِ فؤَادِي أَتَرَى الْهُدْبَ حِبَالَهْ غَرَّنِي ثُمَّ تَوَلَّى لَيْتَ شِعْرِي مَا بَدا […]

يموت معي سر الصديق ولحده

يَمُوتُ مَعِي سِرُّ الصَّدِيقِ وَلَحْدُهُ ضَمِيرٌ لَهُ الْجَنْبَانِ مُكْتَنِفَانِ وَأُسْأَلُ يَوْمَ الْبَعْثِ عَنْ كُلِّ مَا وَعَى سَمَاعٌ وَمَا فَاهَتْ بِهِ […]

في قائم السيف إن عز الرضا حكم

فِي قَائِمِ السَّيْفِ إِنْ عَزَّ الرِّضَا حَكَمُ فَالْحُكْمُ لِلسَّيْفِ إِنْ لَمْ تَصْدَعِ الْكَلِمُ تَأْبَى لِيَ الضَّيْمَ نَفْسٌ حُرَّةٌ وَيَدٌ أَطَاعَهَا […]

ليس الصديق الذي تعلو مناسبه

لَيْسَ الصَّدِيقُ الَّذِي تَعْلُو مَنَاسِبُهُ بَلِ الصَّدِيقُ الَّذِي تَزْكُو شَمَائِلُهُ إِنْ رَابَكَ الدَّهْرُ لَمْ تَفْشَلْ عَزَائِمُهُ أَوْ نَابَكَ الْهَمُّ لَمْ […]

يا لك من ذي أدب

يَا لَكَ مِنْ ذِي أَدَبٍأَطْلَعَتْ فِكْرَتُهُ ثَاقِبَةَ الأَنْجُمِ حَازَ مَدَىً قَصَّرَ عَنْ شَأْوِهِ كُلُّ أَخِي سَابِقَةٍ مِرْجَمِ فَهْوَ إِذَا قَالَ […]

ألا من معيني على صاحب

أَلا مَنْ مُعِينِي عَلَى صَاحِبٍ جَرَعْتُ بِصُحْبَتِهِ الْعَلْقَمَا يَسُوءُ الْخَلِيلَ وَيُؤْذِي الْجَلِيـ ـسَ وَيَأْنَفُ إِنْ زَلَّ أَنْ يَنْدَمَا يَلُومُ عَلَى […]

ألم يأن أن يرضى عن الدهر مغرم

أَلَمْ يَأْنِ أَنْ يَرْضَى عَنِ الدَّهْرِ مُغْرَمُ أَمِ الْعُمْرُ يَفْنَى وَالْمَآرِبُ تُعْدَمُ أُحَاوِلُ وَصْلاً مِنْ حَبِيبٍ مُمَنَّعٍ وَبَعْضُ أَمَانِي النَّفْسِ […]

أحببت من والى عليا رغبة

أَحْبَبْتُ مَنْ وَالَى عَلِيّاً رَغْبَةً فِي فَضْلِهِ وَكَرِهْتُ مَنْ عَادَاهُ هُوَ ذَلِكَ الْحَبْرُ الَّذِي مَنْ أَمَّهُ نَالَ الرِّضَا وَأُجِيبَ مَنْ […]

كل صعب سوى المذلة سهل

كُلُّ صَعْبٍ سِوَى الْمَذَلَّةِ سَهْلُ وَحَيَاةُ الْكَرِيمِ فِي الضَّيْمِ قَتْلُ لَيْسَ يَقْوَى امْرُؤٌ عَلَى الذُّلِّ مَا لَمْ يَكُ فِيهِ مِنْ […]

لعمرك ما الإنسان إلا ابن يومه

لَعَمْرُكَ مَا الإِنْسَانُ إِلَّا ابْنُ يَوْمِهِ وَمَا الْعَيْشُ إِلَّا لُبْثَةٌ وَزِيَالُ وَمَا الدَّهْرُ إِلَّا دَفْتَرٌ فِي خِلالِهِ تَصَاوِيرُ لَمْ يُعْهَدْ […]