الشعر العربي

قصائد بالعربية

ألا حي لبنى اليوم إن كنت غاديا

أَلا حَيِّ لُبنى اليَومَ إِن كُنتَ غادِياً وَأَلمِم بِها مِن قَبلِ أَن لا تَلاقِيا وَأَهدي لَها مِنكَ النَصيحَةَ إِنَّها قَليلٌ […]

كأنك لم تغنه إذ لم تلاقها

كَأَنَّكَ لَم تَغنَهُ إِذ لَم تُلاقِها وَإِن تَلقَها فَالقَلبُ راضٍ وَقانِعُ فَيا قَلبُ خَبِّرني إِذا شَطَّتِ النَوى بِلُبنى وَصَدَّت عَنكَ […]

أيا كبدا طارت صدوعا نوافذا

أَيا كَبِداً طارَت صُدوعاً نَوافِذا وَيا حَسرَتا ماذا تَغَلغَلَ في القَلبِ فَأُقسِمُ ما عُمشُ العُيونِ شَوارِفٌ رَوائِمُ بَوٍّ حائِماتٌ عَلى […]

لقد نادى الغراب ببين لبنى

لَقَد نادى الغُرابُ بِبَينِ لُبنى فَطارَ القَلبُ مِن حَذَرِ الغُرابِ وَقالَ غَداً تَباعَدُ دارُ لُبنى وَتَنأى بَعدَ وُدٍّ وَاِقتِرابِ فَقُلتُ […]

يقولون لبنى فتنة كنت قبلها

يَقولونَ لُبنى فِتنَةٌ كُنتَ قَبلَها بِخَيرٍ فَلا تَندَم عَلَيها وَطَلِّقِ فَطاوَعتُ أَعدائي وَعاصَيتُ ناصِحي وَأَقرَرتُ عَينَ الشامِتِ المُتَخَلِّقِ وَدِدتُ وَبَيتِ […]

وما حائمات حمن يوما وليلة

وَما حائِماتٌ حُمنَ يَوماً وَلَيلَةً عَلى الماءِ يَخشَينَ العِصِيَّ حَوارِ عَوافِيَ لا يَصدُرنَ عَنهُ لِوِجهَةٍ وَلا هُنَّ مِن بَردِ الحِياضِ […]

وما أنس من الأشياء لا أنس قولها

وَما أَنسَ مِنَ الأَشياءِ لا أَنسَ قَولَها وَأَدمُعَها يُذرينَ حَشوَ المَكاحِلِ تَمَتَّع بِذا اليَومَ القَصيرَ فَإِنَّهُ رَهينٌ بِأَيّامِ الشُهورِ الأَطاوِلِ […]

ألا يا شبه لبنى لا تراعي

أَلا يا شِبهَ لُبنى لا تُراعي وَلا تَتَيَمَّمي قُلَلَ القِلاعِ فَواكَبَدي وَعاوَدَني رُداعي وَكانَ فُراقُ لِبنى كَالجَداعِ تَكَنَّفَني الوُشاةُ فَأَزعَجوني […]

ألبنى لقد جلت عليك مصيبتي

أَلُبنى لَقَد جَلَّت عَلَيكَ مُصيبَتي غَداةَ غَدٍ إِذ حَلَّ ما أَتَوَقَّعُ تُمَنّينَني نَيلاً وَتَلوينَني بِهِ فَنَفسِيَ شَوقاً كُلَّ يَومٍ تَقَطَّعُ […]

ألا يا غراب البين هل أنت مخبري

أَلا يا غُرابَ البَينِ هَل أَنتَ مُخبِري بِخَيرٍ كَما خَبَّأتَ بِالنُؤيِ وَالشَرِّ وَخَبَّرتَ أَن قَد جَدَّ بَينٌ وَقَرَّبوا جِمالاً لِبَينٍ […]