الشعر العربي

قصائد بالعربية

بحارون

سفنٌ و بحارون،
للتذكار سطوته وشهوته القديمة
مستبسلون،
كأنما وحش البحار عباءة للشمس
والمحار زنبقة النهار
مقاتلون،
وخوذة الجندي نافذة، وغربتهم تميمة
جسد الرقيق على صليب الملح.
من يحنو على وجع القواقع
كلما تعبوا يعود الليل محلول الشكيمة

سفن و بحارون،

ليست نزهة.
نعش تهدهده المياه،
ونورس ضاعت عواصمه على صبر السواحل
لم يعد في لؤلؤ الأعماق محتمل سوى نصر الهزيمة


بحارون - قاسم حداد