الشعر العربي

قصائد بالعربية

المدن تخلع الحداد

تدفَّقي.. تدفَّقي هكذا
مثل النبيذ الذي يُؤرِّخْ
هكذا مثل غابات البُنِ المزدحمة بالرغبة
هكذا كالشلال الذي يشبه الشوقْ
تدفَّقي في الضحك
.. فالموسيقى جائعةٌ إليك
وسيركض إليك الشجرُ والوحش
والنهر والقوافلْ
استغرقي في الضحك.. هكذا.. هكذا
أيضاً وأيضاً
فإن المدينة تخلع حِدادها إذا ما ضحكتِ
تدفِّقي أكثر
تنهضُ المدنُ جميعها من الحزن.


المدن تخلع الحداد - قاسم حداد