الشعر العربي

قصائد بالعربية

مدت إلي الحادثات باعه

مَدَّت إِلَيَّ الحادِثاتُ باعَه

وَحارَبَتني فَرَأَت ما راعَها

يا حادِثاتِ الدَهرِ قُرّي وَاِهجَعي

فَهِمَّتي قَد كَشَفَت قِناعَها

ما دُستُ في أَرضِ العُداةِ غُدوَةً

إِلّا سَقى سَيلُ الدِما بِقاعَها

وَيلٌ لِشَيبانٍ إِذا صَبَّحتُه

وَأَرسَلَت بيضُ الظُبى شُعاعَها

وَخاضَ رُمحي في حَشاها وَغَد

يَشُكُّ مَع دُروعِها أَضلاعَها

وَأَصبَحَت نِساؤُها نَوادِب

عَلى رِجالٍ تَشتَكي نِزاعَها

وَحَرُّ أَنفاسي إِذا ما قابَلَت

يَومَ الفِراقِ صَخرَةً أَماعَها

يا عَبلَ كَم تَنعَقُ غِربانُ الفَل

قَد مَلَّ قَلبي في الدُجى سَماعَها

فارَقتُ أَطلالاً وَفيها عُصبَةٌ

قَد قَطَّعَت مِن صُحبَتي أَطماعَها


مدت إلي الحادثات باعه - عنترة بن شداد