الشعر العربي

قصائد بالعربية

فؤاد بجمر الشوق والوجد يحرق

فؤاد بجمر الشوق والوجد يحرق

أراق كرى الأجفان فهو مؤرق

دع العين تغرق بالمدامع خده

فخاطره في لجة الوجد مغرق

وفي خد ذات الخال حمرة جمرة

على نارها ماء الصبا يترقرق

أسيرة حجيلها على أي مذهب

أبيت أسير القلب والجسم مطلق

ولم أدر لما زار طيفك في الكرى

أغار علينا أم أغار التفرق

ذكرت مناط العقد منك بأورق

على ورقات الغصن وهو مطوق

يميل إذا مال النسيم كأنما

أدير عليه البابلي المعتق

بكى وهو ذو إلف قريب وبيننا

وبينك بون لا يرام وسملق

مجاهل ما فيها من الطرق معلم

وعذراء لا يمسي لها الركب يطرق

ركبنا إلى نيل الغنى كاهل العنا

على سعة الأرزاق والرزق ضيق

عجبت من الأرزاق أمتص ثمدها

وتروى بصافيها رجال وتغرق

وما تجهل الأيام أن جمالها

وزينتها في منطقي حين أنطق

ولكن أظن الرزق يهوى تحرقي

عليه وطيب العود حين يحرق

وأحسب أن الجود إما حكاية

مضى أهلها أو صورة ليس تخلق

وإلا فما بالي كسدت وفي فمي

معادن در سوقها الدهر ينفق

لعل بني أيوب إن علموا بما

تظلمت منه أن يرقوا ويشفقوا

وإن ينقذوني من تملك عبدهم

وخادمهم وهو الزمان ويعتقوا

ملوك حموا سرب الهدى بعزائم

بها بفتح الله البلاد ويغلق

غزو عقر دار المشركين بغزوة

جهاراً وطرف الشرك خزيان مطرق

وزاروا مصلى عسقلان بأرعن

يفيض إناء البر منه ويفهق

وكانت على ما شاهد الناس قبلكم

طرائق من شوك القنا ليس تطرق

وما عصمتهم منك إلا معاقل

تأنوا على تحصينها وتأنقوا

جلبت لهم من سورة الحرب ما التقى

بوادره سور عليهم وخندق

وأخربت من أعمالهم كل عامر

يمر به طيف الخيال فيفرق

أضفت إلى أجر الجهاد زيارة ال

خليل فأبشر أنت غاز موفق

وهيجت للبيت المقدس لوعة

يطول بها منه إليك التشوق

تنشق من ملقاك أعطر نفحة

تطيب على قلب الهدى حين تنشق

وغزوك هذا معلم نحو فتحه

قريباً وإلا رائد ومطرق

هو البيت إن تفتحه والله فاعل

فما بعده باب من الشام يغلق

تركت قلوب المشركين خوافقاً

وبات لواء النصر فوقك يخفق

لئن سكن الإسلام جأشاً فإنه

بما قد تركتم خاطر الكفر يقلق

سمت بصلاح الدين سنة أحمد

فطائرها فوق السماك محلق

وطلعت مولود كريم تطلعت

إليه عيون للممالك ترمق

لك الخير قد طال انتظاري وأطلقت

لغيري أرزاق ورزقي معوق

كأنك لم يسمع بجودك مغرب

ولم يتحدث عن عطائك مشرق

وإني من تأريخ أيامك التي

بها سابق التأريخ يمحى ويمحق

صدقتك فيما قلت أو أنا قائل

بأنك خير الناس والصدق أوثق

وحسبي أن أنهي إليك وأنتهي

وأحسن من ظني وأنت تحقق


فؤاد بجمر الشوق والوجد يحرق - عمارة اليمني