الشعر العربي

قصائد بالعربية

أبت عيناك بالحسن الرقادا

أَبَت عَيناكَ بِالحَسَنِ الرُقادا وَأَنكَرتَ الأَصادِقَ وَالبِلادا لَعَمرُكَ إِنَّ نَفعَ سُعادَ عَنّي لَمَصروفٌ وَنَفعي عَن سُعادا فَلادِيَةً سُقيتِ وَدَيتِ أَهلي […]

أنتم فررتم يوم عدوة مازن

أَنتُم فَرَرتُم يَومَ عَدوَةِ مازِنٍ وَقَد هَشَموا أَنفَ الحُتاةِ عَلى عَمدِ هُمُ مَهَّدوهُ رَجعَهُ بَعدَ رَثمِهِ وَأَنتُم شُهودٌ مُعصِمونَ عَلى […]

أتنسى يوم حومل والدخول

أَتَنسى يَومَ حَومَلَ وَالدَخولِ وَمَوقِفَنا عَلى الطَلَلِ المُحيلِ وَقالَت قَد نَحِلتَ وَشِبتَ بَعدي بِحَقِّ الشَيبِ بَعدَكِ وَالنُحولِ كَأَنَّ الراحَ شُعشِعَ […]

سيخزى إذا ضنت حلائب مالك

سَيَخزى إِذا ضَنَّت حَلائِبُ مالِكٍ ثُوَيرٌ وَيَخزى عاصِمٌ وَجَميعُ فَقَبلَكَ ما أَعيا الرُماةَ إِذا رَمَوا صَفاً لَيسَ في عادِيِّهِنَّ صُدوعُ […]

ألا رب يوم قد أتيح لك الصبا

أَلا رُبَّ يَومٍ قَد أُتيحَ لَكَ الصِبا بِذي السِدرِ بَينَ الصُلبِ فَالمُتَثَلَّمِ فَما حُمِدَت يَومَ اللِقاءُ مُجاشِعٌ وَلا عِندَ عَقدٍ […]

عرفت الدار بعد بلى الخيام

عَرَفتُ الدارَ بَعدَ بَلى الخِيامِ سُقيتَ نِجاءَ مُرتَجِزٍ رُكامِ كَأَنَّ أَخا اليَهودِ يَخُطُّ وَحياً بِكافٍ في مَنازِلِها وَلامِ وَقاطَعتُ الغَوانِيَ […]

حي المنازل بالأجزاع غيرها

حَيِّ المَنازِلَ بِالأَجزاعِ غَيَّرَها مَرُّ السِنينَ وَآبادٌ وَآبادُ إِذِ النَقيعَةُ مُخضَرٌّ مَذانِبُها وَإِذ لَنا بِشِباكِ البَطنِ رُوّادُ رَأَت أُمامَةُ أَنقاضاً […]

حي الديار كوحي الكاف والميم

حَيِّ الدِيارَ كَوَحيِ الكافِ وَالميمِ ما حَظُّكَ اليَومَ مِنها غَيرُ تَسليمِ إِذ أَنتَ صادٍ بِنَبلِ الجِنِّ مُقتَتَلٌ وَالشِربُ يُمنَعُ مِن […]

لا تحسبي سباسب العراق

لا تَحسِبي سَباسِبَ العِراقِ وَنَغَضانَ القُلُصِ المَناقي كَأَنَّما يَرقَينَ في مَراقي نَومَ الضُحى واضِعَةَ الرِواقِ هانَ عَلى ذاتِ الحَشا الخَفّاقِ […]

أربت بعينيك الدموع السوافح

أَرَبَّت بِعَينَيكَ الدُموعُ السَوافِحُ فَلا العَهدُ مَنسِيٌّ وَلا الرَبعُ بارِحُ مَحى طَلَلاً بَينَ المُنيفَةِ فَالنَقا صَباً راحَةٌ أَو ذو حَبِيَّينِ […]

تغطي نمير بالعمائم لؤمها

تُغَطّي نُمَيرٌ بِالعَمائِمِ لُؤمَها وَكَيفَ يُغَطّي اللُؤمَ طَيُّ العَمائِمِ فَإِن تَضرِبونا بِالسِياطِ فَإِنَّنا ضَرَبناكُمُ بِالمُرهَفاتِ الصَوارِمِ وَإِن تَحلِقوا مِنّا رُؤوساً […]

أزرت ديار الحي أم لا تزورها

أَزُرتَ دِيارَ الحَيِّ أَم لا تَزورُها وَأَنّى مِنَ الحَيِّ الجِمادُ فَدورُها وَما تَنفَعُ الدارُ المُحيلَةُ ذا الهَوى إِذا اِستَنَّ أَعرافاً […]

ودع أمامة حان منك رحيل

وَدِّع أُمامَةَ حانَ مِنكَ رَحيلُ إِنَّ الوَداعَ إِلى الحَبيبِ قَليلُ تِلكَ القُلوبُ صَوادِياً تَيَّمنَها وَأَرى الشِفاءَ وَما إِلَيهِ سَبيلُ أَعذَرتُ […]

أواصل أنت سلمى بعد معتبة

أَواصِلٌ أَنتَ سَلمى بَعدَ مَعتَبَةٍ أَم صارِمُ الحَبلِ مِن سَلمى فَمَصرومُ قَد كُنتُ أُضمِرُ حاجاتٍ وَأَكتُمُها حَتّى مَتى طولُ هَذا […]

أتعرف أم أنكرت أطلال دمنة

أَتَعرِفُ أَم أَنكَرتَ أَطلالَ دِمنَةٍ بِأَثبيتَ فَالجَونَينِ بالٍ جَديدُها لَيالِيَ هِندٌ حاجَةٌ لاتُريحُنا بِبُخلٍ وَلا جودٍ فَيَنفَعَ جودُها لَعَمري لَقَد […]

إن الذي بعث النبي محمدا

إِنَّ الَّذي بَعَثَ النَبِيَّ مُحَمَّداً جَعَلَ الخِلافَةَ في الإِمامِ العادِلِ وَلَقَد نَفَعتَ بِما مَنَعتَ تَحَرُّجاً مَكسَ العُشورِ عَلى جُسورِ الساحِلِ […]

أصبح حبل وصلكم رماما

أَصبَحَ حَبلُ وَصلِكُمُ رِماما وَما عَهدٌ كَعَهدِكِ يا أُماما إِذا سَفَرَت فَمَسفَرُها جَميلٌ وَيُرضي العَينَ مَرجِعُها اللِثاما تُري صَديانَ مَشرَعَةً […]

إن الندى من بني ذبيان قد علموا

إِنَّ النَدى مِن بَني ذُبيانَ قَد عَلِموا وَالمَجدَ في آلِ مَنظورِ بنِ سَيّارِ الماطِرينَ بِأَيديهِم نَدىً دِيَماً بِكُلِّ غَيثٍ مِنَ […]

ما هاج شوقك من رسوم ديار

ما هاجَ شَوقَكَ مِن رُسومِ دِيارِ بِلِوى عُنَيِّقَ أَو بِصُلبِ مَطارِ أَبقى العَواصِفُ مِن مَعالِمِ رَسمِها شَذَبَ الخِيامِ وَمَربَطَ الأَمهارِ […]

أواصل أنت أم العمرو أم تدع

أَواصِلٌ أَنتَ أُمَّ العَمروُ أَم تَدَعُ أَم تَقطَعُ الحَبلَ مِنهُم مِثلَ ما قَطَعوا تَمَّت جَمالاً وَديناً لَيسَ يَقرَبُها قَسُّ النَصارى […]