الشعر العربي

قصائد بالعربية

قد وطنت مجاشع من الشقا

قَد وَطَّنَت مُجاشِعٌ مِنَ الشَقا قِرداً وَذيخَ قَلَعٍ تَشَرَّقا أَلأَمَ قَينَينِ أَذا ما اِستَوسَقا وَاِجتَمَعا في اللُؤومِ أَو تَفَرَّقا قالَت […]

انظر خليلي بأعلى ثرمداء ضحى

اِنظُر خَليلي بِأَعلى ثَرمَداءِ ضُحىً وَالعيسُ جائِلَةٌ أَغراضُها خُنُفُ اِستَقبَلَ الحَيُّ بَطنَ السِرِّ أَم عَسَفوا فَالقَلبُ فيهُم رَهينٌ أَينَ ما […]

حي الديار على سفي الأعاصير

حَيِّ الدِيارَ عَلى سَفيِ الأَعاصيرِ أَستَنكَرَتنِيَ أَم ضَنَّت بِتَخبيري حَيِّ الدِيارَ الَّتي بَلّى مَعارِفَها كُلَّ البِلى نَفَيانُ القَطرِ وَالمورِ هَل […]

ألا حي الديار وإن تعفت

أَلا حَيِّ الدِيارَ وَإِن تَعَفَّت وَقَد ذَكَّرنَ عَهدَكَ بِالخَميلِ وَكَم لَكَ بِالمُجَيمِرِ مِن مَحَلٍّ وَبِالعَزّافِ مِن طَلَلٍ مُحيلِ وَقَد خَلَتِ […]

تقول ذات المطرف الهفهاف

تَقولُ ذاتُ المِطرَفِ الهَفهافِ وَالرِدفِ وَالأَنامِلِ اللِطافِ إِنَّكَ مِن ذي غَزَلٍ لَجافي ذَهَبتَ في تَمَثُّلِ القَوافي وَأَنتَ لا تورِدُ بِالأَجوافِ […]

أجد رواح القوم أم لا تروح

أَجَدَّ رَواحُ القَومِ أَم لا تَرَوُّحُ نَعَم كُلُّ مَن يُعنى بِجُملٍ مُتَرَّحُ إِذا اِبتَسَمَت أَبدَت غُروباً كَأَنَّها عَوارِضُ مُزنٍ تَستَهِلُّ […]

قد قرب الحي إذ هاجوا لإصعاد

قَد قَرَّبَ الحَيُّ إِذ هاجوا لِإِصعادِ بُزلاً مُخَيَّسَةً أَرمامَ أَقيادِ صُهباً كَأَنَّ عَصيمَ الوَرسِ خالَطَها مِمّا تُصَرِّفُ مِن خَطرٍ وَإِلبادِ […]

أتجعل يا ابن القين أولاد دارم

أَتَجعَلُ يا اِبنَ القَينِ أَولادَ دارِمٍ كَشَيبانَ شَلَّت مِن يَدَيكَ الأَصابِعُ وَأَينَ مَحَلُّ المَجدِ إِلّا عَلَيهِمُ وَأَينَ النَدى إِلّا لَهُم […]

لمن الديار رسومهن خوالي

لِمَنِ الدِيارُ رُسومُهُنَّ خَوالي أَقَفَرنَ بَعدَ تَأَنُّسٍ وَحِلالِ عَفّى المَنازِلَ بَعدَ مَنزِلِنا بِها مَطَرٌ وَعاصِفُ نَيرَجٍ مِجفالِ عادَت تُقايَ عَلى […]

عشية أعلى مذنب الجوف قادني

عَشِيَّةَ أَعلى مِذنَبِ الجَوفِ قادَني هَوىً كادَ يُنسي الحِلمَ أَو يُرجِعُ الجَهلا عَشِيَّةَ تَعصيني غُروبُ مَدامِعي وَإِن قُلتُ أَحياناً لِعَبرَتِها […]

ألا حي ليلى إذ أجد اجتنابها

أَلا حَيِّ لَيلى إِذ أَجَدَّ اجتِنابُها وَهَرَّكَ مِن بَعدِ اِئتِلافٍ كِلابُها وَكَيفَ بِهِندٍ وَالنَوى أَجنَبِيَّةٌ طَموحٌ تَنائيها عَسيرٌ طِلابُها فَلَيتَ […]

ألا حي أطلال الرسوم الدوارس

أَلا حَيِّ أَطلالَ الرُسومِ الدَوارِسِ وَآرِيَّ أَمهارٍ وَمَوقِدَ قابِسِ لَقَد خَبَّرَتني النَفسُ أَنّي مُزايِلٌ شَبابي وَوَصلَ المُنفِساتِ الأَوانِسِ وَأَصبَحتُ مِن […]

حيوا الديار وأهلها بسلام

حَيّوا الدِيارَ وَأَهلَها بِسَلامِ رَبعاً تَقادَمَ أَو صَريعَ خِيامِ بِالعَنبَرِيَّةِ وَالنَحيتِ أَوانِسٌ قُدنَ الهَوى بِتَخَلُّبٍ وَعِذامِ أَطَرِبتَ أَن هَتَفَ الحَمامُ […]

عفا النسران بعدك والوحيد

عَفا النَسرانِ بَعدَكَ وَالوَحيدُ وَلا يَبقى لِجِدَّتِهِ جَديدُ وَحَيَّيتُ الدِيارَ بِصُلبِ رَهبى وَقَد كادَت مَعارِفُها تَبيدُ أَلَم يَكُ في ثَلاثِ […]

بكر الأمير لغربة وتنائي

بَكَرَ الأَميرُ لِغُربَةٍ وَتَنائي فَلَقَد نَسيتُ بِرامَتَينِ عَزائي إِنَّ الأَميرَ بِذي طُلوحٍ لَم يُبَل صَدعَ الفُؤادِ وَزَفرَةَ الصُعَداءِ قَلبي حَياتي […]

يا صاحبي هل الصباح منير

يا صاحِبَيَّ هَلِ الصَباحُ مُنيرُ أَم هَل لِلَومِ عَواذِلي تَفتيرُ أَنّى تُكَلَّفُ بِالغُمَيِّمِ حاجَةً نِهيا حَمامَةَ دونَها وَحَفيرُ عاداتُ قَلبِكَ […]

طرقت لميس وليتها لم تطرق

طَرَقَت لَميسُ وَلَيتَها لَم تَطرُقِ حَتّى تَفُكَّ حِبالَ عانٍ موثَقِ حَيَّيتُ دارَكِ بِالسَلامِ تَحِيَّةً يَومَ السُلَيَّ فَما لَها لَم تَنطِقِ […]

أمسى فؤادك ذا شجون مقصدا

أَمسى فُؤادُكَ ذا شُجونٍ مُقصَدا لَو أَنَّ قَلبَكَ يَستَطيعُ تَجَلُّدا هاجَ الفُؤادُ بِذي كَريبٍ دِمنَةً أَو بِالأُفاقَةِ مَنزِلٌ مِن مَهدَدا […]

طربت وما هذا الصبا والتكالف

طَرِبتَ وَما هَذا الصِبا وَالتَكالُفُ وَهَل لِمَهوى إِذ راعَهُ البَينُ صارِفُ طَرِبتَ بِأَبرادٍ وَذَكَّرَكَ الهَوى عِراقِيَّةٌ ذِكرٌ لِقَلبِكَ شاعِفُ تَعُلُّ […]

ألا حي المنازل والخياما

أَلا حَيِّ المَنازِلَ وَالخِياما وَسَكناً طالَ فيها ما أَقاما أُحَيِّها وَما بِيَ غَيرَ أَنّي أُريدُ لِأُحدِثَ العَهدَ القُداما مَنازِلَ قَد […]