الشعر العربي

قصائد بالعربية

يقول لي الخلي وبات جلساً

يَقولُ لِيَ الخَليُّ وَباتَ جَلساً بِظَهرِ اللَيلِ شُدَّ بِهِ العُكومُ أَطَيفٌ مِن سُعادَ عَناكَ مِنها مُراعَةُ النُجومِ وَمَن يَهيمُ وَتِلكَ […]

إنا بالشعب الذي دون سلع

إِنّا بِالشِعبِ الَّذي دونَ سَلعٍ لَقَتيلاً دَمُهُ ما يُطَلُّ خَلَّفَ العِبءَ عَلَيَّ وَوَلّى أَنا بِالعِبءِ لَهُ مُستَقِلُّ وَوَراءَ الثَأرِ مِنّي […]

إني لمهد من ثناء فقاصد

إِنّي لَمُهدٍ مِن ثَناءِ فَقاصِدٌ بِهِ لِاِبنِ عَمِّ الصِدقِ شَمسِ بنِ مالِكِ أَهُزُّ بِهِ في نَدوَةِ الحَيِّ عِطفَهُ كَما هَزَّ […]

بحليلة البجلي بت من ليلها

بِحَليلَةِ البَجليِّ بِت مِن لَيلِها بَينَ الإِزارِ وَكَشحِها ثُمَّ اِلصَقِ بِأَنيسَةٍ طُوَيَت عَلى مَطوِّها طَيَّ الحِمالَةِ أَو كَطَيِّ المَنطِقِ فَإِذا […]

على الشنفرى ساري الغمام فرائح

عَلى الشَنفَرى ساري الغَمامِ فَرائِحٌ غَزيرُ الكُلى وَصَيِّبُ الماءِ باكِرُ عَلَيكَ جَزاءٌ مِثلُ يَومِكَ بِالجَبا وَقَد رَعَفَت مِنكَ السُيوفُ البَواتِرُ […]

يا عيد ما لك من شوق وإيراق

يا عيدُ ما لَكَ مِن شَوقٍ وَإيراقِ وَمَرِّ طَيفٍ عَلى الأَهوالِ طَرّاقِ يَسري عَلى الأَينِ وَالحَيّاتِ مُحتَفِياً نَفسي فِداؤُكَ مِن […]

وحرمت السباء وإن أحلت

وَحَرَّمتُ السِباءَ وَإِن أُحِلَّت بِشَورٍ أَو بِمِزجٍ أَو لِصابِ حَياتي أَو أَزورَ بَني عُتَيرٍ وَكاهِلُها بِجَمعٍ ذي ضَبابِ إِذا وَقَعَت […]

ترجي نساء الأزد طلعة ثابت

تُرَجّي نِساءُ الأُزدِ طَلعَةَ ثابِتٍ أَسيراً وَلَم يَدرينَ كَيفَ حَويلي فَإِنَّ الأُلى أَوصَيتُمُ بَينَ هارِبٍ طَريدٍ وَمَسفوحِ الدِماءِ قَتيلِ وَخَدتُ […]

قعقعت حضني حاجز وصحابه

قَعقَعتُ حِضنَي حاجِزٍ وَصِحابُهُ وَقَد نَبَذوا خُلقانَهُم وَتَشَنَّعوا أَطِنُّ إِذا صادَفتُ وَعثاً وَإِن جَرى بِيَ السَهلُ أَو مَتنٌ مِنَ الأَرضِ […]

وبالشعب إذ سدت بجيلة فجه

وَبِالشَعبِ إِذ سَدَّت بَجيلَةُ فَجَّهُ وَمِن خَلفِهِ هَضبٌ صِعابٌ وَجامِلُ شَدَدتُ لِنَفسِ المَرءِ مَرَّةَ حَزمَهُ وَقَد نُصِبَت دونَ النَجاءِ الحَبائِلُ […]

لما رأيت بني نفاثة أقبلوا

لَمّا رَأَيتُ بَني نُفاثَةَ أَقبَلوا يُشلونَ كُلَّ مُقَلِّصٍ خَنّابِ فَنَشيتُ ريحَ المَوتِ مِن تِلقائِهِم وَكَرِهتُ كُلَّ مُهَنَّدٍ قَضّابِ وَرَفَعتُ ساقاً […]

جزى الله فتياناً على العوص أمطرت

جَزى اللَهُ فِتياناً عَلى العَوصِ أَمطَرَت سَمائُهُمُ تَحتَ العَجاجَةِ بِالدَمِ وَقَد لاحَ دَوءُ الفَجرِ عَرضاً كَأَنَّهُ بِلَمحَتِهِ أَقرابُ أَبلَقَ أَدهَمِ […]

ألا عجب الفتيان من أم مالك

أَلا عَجِبَ الفِتيانُ مِن أُمِّ مالِكٍ تَقولُ لَقَد أَصبَحتَ أَشعَثَ أَغبَرا قَليلَ الإِتاءِ وَالحَلوبَةِ بَعدَما رَأَيتُكَ بَرّاقَ المَفارِقِ أَيسَرا فَقُلتُ […]

تقول سليمى لجاراتها

تَقولُ سُلَيمى لِجاراتِها أَرى ثابِتاً يَفَناً حَوقَلا لَها الوَيلُ ماوَجَدَت ثابِتاً أَلَفَّ اليَدَينِ وَلا زُمَّلا وَلا رَعِشَ الساقِ عِندَ الجِراءِ […]

أنا الذي نكح الغيلاء في بلد

أَنا الَّذي نَكَحَ الغَيلاءَ في بَلَدٍ ما طَلَّ فيهِ سِماكِيٌّ وَلا جادا في حَيثُ لايَعمِتُ الغادي عَمايَتَهُ وَلا الظَليمُ بِهِ […]

أبعد قتيل العوص آسى على فتاً

أَبَعدَ قَتيلِ العَوصِ آسى عَلى فَتاً وَصاحِبِهِ أَو يَأمَلُ الزادَ طارِقُ أَأَطرُدُ نَهباً آخِرَ اللَيلِ أَبتَغي عُلالَةَ يَومٍ أَن تَعوقَ […]

أغرك مني يا ابن فعلة علتي

أَغَرَّكَ مِنّي يا اِبنَ فَعلَةَ عِلَّتي عَشِيَّةَ أَن رابَت عَلَيَّ رَوائِبي وَمَوقِدِ نيرانِ ثَلاثٍ فَشَرُّها وَأَلأَمُها أَوقَدتَها غَيرَ عازِبِ سَلَبتَ […]

وشعب كشل الثوب شكس طريقه

وَشَعبٍ كَشَلِّ الثَوبِ شَكسٍ طَريقُهُ مَجامِعُ صوحَيهِ نِطافٌ مَخاصِرُ تَعَسَّفتُهُ بِاللَيلِ لَم يَهدِني لَهُ دَليلٌ وَلَم يُحسِن لِيَ النَعتَ خابِرُ […]

ونار قد حضأت بعيد هدء

وَنارٍ قَد حَضَأتُ بُعَيدَ هَدءٍ بِدارٍ ماأُريدُ بِها مُقاما سِوى تَحليلِ راحِلَةٍ وَعَيرٍ أُكالِءُهُ مَخافَةَ أَن يَناما أَتوا ناري فَقُلتُ […]

إذا وجر عظيم فيه شيخ

إِذا وَجَرٌ عَظيمٌ فيهِ شَيخٌ مِنَ السودانِ يُدعى الشَرَّتَينِ وَأَدخُلُ وَجرَهُ أَمشي بِكَفّي حُسامُ الحَدِّ ماضي الشَفرَتَينِ تُقَلِّبُ فاتِرا خِدراً […]