الشعر العربي

قصائد بالعربية

كفى بك داء أن ترى الموت شافيا

كَفى بِكَ داءً أَن تَرى المَوتَ شافِيا وَحَسبُ المَنايا أَن يَكُنَّ أَمانِيا تَمَنَّيتَها لَمّا تَمَنَّيتَ أَن تَرى صَديقاً فَأَعيا أَو […]

تزور ديارا ما نحب لها مغنى

تَزورُ دِياراً ما نُحِبُّ لَها مَغنى وَنَسأَلُ فيها غَيرَ ساكِنِها الإِذنا نَقودُ إِلَيها الآخِذاتِ لَنا المَدى عَلَيها الكُماةُ المُحسِنونَ بِها […]

لئن تك طيئ كانت لئاما

لَئِن تَكُ طَيِّئٌ كانَت لِئاماً فَأَلأَمُها رَبيعَةُ أَو بَنوهُ وَإِن تَكُ طَيِّئٌ كانَت كِراماً فَوَردانٌ لِغَيرِهِمِ أَبوهُ مَرَرنا مِنهُ في […]

أرى ذلك القرب صار ازورارا

أَرى ذَلِكَ القُربَ صارَ اِزوِرارا وَصارَ طَويلُ السَلامِ اِختِصارا تَرَكتَني اليَومَ في خَجلَةٍ أَموتُ مِراراً وَأَحيا مِرارا أُسارِقُكَ اللَحظَ مُستَحيِياً […]

أرى الشطرنج لو كانت رجالا

أرى الشطرنج لو كانت رجالا تهزُّ صفائحاً وقناً طِوالا لغادرت الثواكل معولاتٍ بساحتنا وأطولت القتالا ولكني أرى خشباً ضعيفاً إذا […]

نسيت وما أنسى عتابا على الصد

نَسيتُ وَما أَنسى عِتاباً عَلى الصِدِّ وَلا خَفَراً زادَت بِهِ حُمرَةُ الخَدِّ وَلا لَيلَةً قَصَّرتُها بِقَصورَةٍ أَطالَت يَدي في جيدِها […]

مالنا كلنا جو يا رسول

مالَنا كُلُّنا جَوٍ يا رَسولُ أَنا أَهوى وَقَلبُكَ المَتبولُ كُلَّما عادَ مَن بَعَثتُ إِلَيها غارَ مِنّي وَخانَ فيما يَقولُ أَفسَدَت […]

فهمت الكتاب أبر الكتب

فَهِمتُ الكِتابَ أَبَرَّ الكُتُب فَسَمعاً لِأَمرِ أَميرِ العَرَب وَطَوعاً لَهُ وَاِبتِهاجاً بِهِ وَإِن قَصَّرَ الفِعلُ عَمّا وَجَب وَما عاقَني غَيرُ […]

أحب امرئ حبت الأنفس

أَحَبُّ اِمرِئٍ حَبَّتِ الأَنفُسُ وَأَطيَبُ ما شَمَّهُ مَعطِسُ وَنَشرٌ مِنَ النَدِّ لَكِنَّما مَجامِرُهُ الآسُ وَالنَرجِسُ وَلَسنا نَرى لَهَباً هاجَهُ فَهَل […]

ترك مدحيك كالهجاء لنفسي

تَركُ مَدحِيكَ كَالهِجاءِ لِنَفسي وَقَليلٌ لَكَ المَديحُ الكَثيرُ غَيرَ أَنّي تَرَكتُ مُقتَضَبَ الشِعـ ـرِ لِأَمرٍ مِثلي بِهِ مَعذورُ وَسَجاياكَ مادِحاتُكَ […]

أركائب الأحباب إن الأدمعا

أَرَكائِبَ الأَحبابِ إِنَّ الأَدمُعا تَطِسُ الخُدُودَ كَما تَطِسنَ اليَرمَعا فَاِعرِفنَ مَن حَمَلَت عَلَيكُنَّ النَوى وَاِمشينَ هَوناً في الأَزِمَّةِ خُضَّعا قَد […]

بغيرك راعيا عبث الذئاب

بِغَيرِكَ راعِياً عَبِثَ الذِئابُ وَغَيرَكَ صارِماً ثَلَمَ الضِرابُ وَتَملِكُ أَنفُسَ الثَقَلَينِ طُرّاً فَكَيفَ تَحوزُ أَنفُسَها كِلابُ وَما تَرَكوكَ مَعصِيَةً وَلَكِن […]

ألا لا أرى الأحداث حمدا ولا ذما

أَلا لا أَرى الأَحداثَ حَمداً وَلا ذَمّا فَما بَطشُها جَهلاً وَلا كَفُّها حِلما إِلى مِثلِ ما كانَ الفَتى مَرجِعُ الفَتى […]

إذا غامرت في شرف مروم

إِذا غامَرتَ في شَرَفٍ مَرومٍ فَلا تَقنَع بِما دونَ النُجومِ فَطَعمُ المَوتِ في أَمرٍ صَغيرٍ كَطَعمِ المَوتِ في أَمرٍ عَظيمِ […]

مغاني الشعب طيبا في المغاني

مَغاني الشَعبِ طيباً في المَغاني بِمَنزِلَةِ الرَبيعِ مِنَ الزَمانِ وَلَكِنَّ الفَتى العَرَبِيَّ فيها غَريبُ الوَجهِ وَاليَدِ وَاللِسانِ مَلاعِبُ جِنَّةٍ لَو […]

إيها أتاك الحمام فاخترمك

إيهاً أتاكَ الحمامُ فاختَرَمَكْ غَيرُ سفيهٍ عَلَيكَ من شتمَكْ هَمُّكَ في أمرَدٍ تُقَلِّب في عينِ دواةٍ لصُلبهِ قَلَمَكْ وهِمَّتي في […]

هينا فقدت من الرجال بليدا

هيناً فقدتُ من الرجال بليدا من كان عندَ وجوده مَفقودا غلَبَ التبَسُّمُ يومَ ماتَ تفجُّعي وغدا به رأي الحمامِ سديدا […]

آخر ما الملك معزى به

آخِرُ ما المَلكُ مُعَزّى بِهِ هَذا الَّذي أَثَّرَ في قَلبِهِ لا جَزَعاً بَل أَنَفاً شابَهُ أَن يَقدِرَ الدَهرُ عَلى غَصبِهِ […]

ما أجدر الأيام والليالي

ما أَجدَرَ الأَيّامَ وَاللَيالي بِأَن تَقولَ ما لَهُ وَما لي لا أَن يَكونَ هَكَذا مَقالي فَتىً بِنيرانِ الحُروبِ صالِ مِنها […]

شوقي إليك نفى لذيذ هجوعي

شَوقي إِلَيكَ نَفى لَذيذَ هُجوعي فارَقتَني فَأَقامَ بَينَ ضُلوعي أَوَ ما وَجَدتُم في الصَراةِ مُلوحَةً مِمّا أُرَقرِقُ في الفُراتِ دُموعي […]