الشعر العربي

قصائد بالعربية

نعم سهرت نديم الكأس والوتر

نَعَم سَهِرتُ نَديمَ الكَأسِ وَالوَتَرِ

وَاللَيلُ يَقظانُ عَينِ الزُهْرِ وَالزَهَرِ

يا نائِمَ اللَيلِ ماذا فاتَ نائِمَهُ

مِن لَذَّةٍ تَشتَريها العَينُ بِالسَهَرِ

لا بُدَّ بَينَ الرِضا وَالسُخطِ مِن سَهَرٍ

يُقَلِّبُ اللَيلَ بَينَ الطولِ وَالقِصَرِ

وَأَنتَ يا قَمَري لا بُدَّ مِنكَ وَلَو

بَنَيتَ دارَكَ لي في دارَةِ القَمَرِ

يا مَورِدَ العَيشِ لَم يَترُكْهُ وارِدُهُ

عَلى الصَفاءِ وَلَم يَهجُرْهُ لِلكَدَرِ

ظَبيٌ إِذا ما أَدارَ الخَمرَ قُلتُ لَهُ

هَذا الَّذي لَم تُدِرهُ ظَبيَةُ الخَمَرِ

إِن نامَ زُرتُ خَيالاً أَو يَهُبَّ أَزُر

أَو يَمشِ أَسعَ وَإِن خَبَّ الخُطى أَطِر


نعم سهرت نديم الكأس والوتر - القاضي الفاضل