الشعر العربي

قصائد بالعربية

في ليل وصل كليل الهجر لم ينر

في لَيلِ وَصلٍ كَلَيلِ الهَجرِ لَم يُنِرِ

وَلا صَفا بَل وَمَلآنٌ مِنَ الكَدَرِ

مِنَ الرَقيبِ مِنَ الغَيرانِ مِن حَدَقٍ

مِنَ النُجومِ وَلا أَنسَى مِنَ القِصَرِ

تَقَدَّمَ الوَقتَ فيهِ الوَقتُ مِن عَتَمٍ

بِلا عِشاءٍ وَمِن صُبحٍ بِلا سَحَرِ

كَخافِقِ الآلِ لَم تَبُرُد بِهِ غُلَلي

وَخاطِفِ البَرقِ لَم يُمتَع بِهِ بَصَري

وَأَنتَ يا ذَيلَ لَيلِ الوَصلِ تَخطُبُ لي

مِنَ العَشاءِ وَلَيلُ الهَجرِ في حَصَرِ

لَيتَ الدَياجي عَلى الآفاقِ مُقفَلَةٌ

فَلا تُفَضُّ عَنِ الأَسحارِ وَالبُكَرِ

وَلَيتَ أَغرِبَةً لِلبَينِ ما وَقَعَت

وَلَيتَ أَغرِبَةً لِلَّيلِ لَم تَصِرِ

وَصَدَّ صَقرُ الدُجى بازِيَّ صُبحَتِها

يَنقَضُّ خَلفَ بُغاثِ الأَنجُمِ الزُهُرِ


في ليل وصل كليل الهجر لم ينر - القاضي الفاضل