الشعر العربي

قصائد بالعربية


ألا دارس إلا له منك ساكب

أَلا دارِسٌ إِلّا لَهُ مِنكَ ساكِبُ

وَلا مانِعٌ إِلّا لَهُ مِنكَ طالِبُ

فَيا قَلبُ ما يَفنى عَلى ذاكَ مَطلَبٌ

وَيا عَينُ ما تَبقى عَلى ذا السَحائِبُ

وَلي فِكرَةٌ تَحتَ الدُجى في مُلِمَّةٍ

دَجَت فَتَوارَت في دُجاها الكَواكِبُ

وَإِنَّ جَناياتِ العِدا لَكَبيرَةٌ

وَأَكبَرُها ما قَد جَناهُ الحَبائِبُ

فَيا ساكِنَ القَلبِ الَّذي هُوَ طائِرٌ

وَيا حاضِرَ القَلبِ الَّذي هُوَ غائِبُ

تُكاثِرُني مَهما حَضَرتَ وَإِن تَغِب

عَلى مَقصِدي مِنكَ النَوى وَالنَوائِبُ

لِمَن فيكَ للُوّامِ لِلناسِ كُلِّهِم

لِأَعدايَ لِلواشينَ مِنهُم أُراقِبُ

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 5.00 out of 5)

ألا دارس إلا له منك ساكب - القاضي الفاضل