الشعر العربي

قصائد بالعربية

ولم يك دون الحكم مال ولم تكن

وَلَم يَكُ دونَ الحُكمِ مالٌ وَلَم تَكُن

قُواهُ مِنَ المُستَرخِياتِ الضَعايِفِ

وَلَكِنَّها شَزراً أُمِرَّت فَأُحكِمَت

إِلى عُقَدٍ تُلوى وَراءَ السَوالِفِ

يَقولونَ لَمّا أَن أَتاهُم نَعِيُّهُ

وَهُم مِن وَراءِ النَهرِ جَيشُ الرَوادِفِ

شَقينا وَماتَت قُوَّةُ الجَيشِ وَالَّذي

بِهِ تُربَطُ الأَحشاءُ عِندَ المَخاوِفِ

فَإِن يَكُنِ الحَجّاجَ ماتَ فَلَم تَمُت

قُرومُ أَبي العاصي الكِرامِ الغَطارِفِ

وَلَم يَعدَموا مِن آلِ مَروانَ حَيَّةً

تَمامَ بُدورٍ وَجهَهُ غَيرُ كاسِفِ

لَهُ أَشرَقَت أَرضُ العِراقِ لِنورِهِ

وَأومِنَ إِلّا ذَنبَهُ كُلُّ خائِفِ


ولم يك دون الحكم مال ولم تكن - الفرزدق