الشعر العربي

قصائد بالعربية

من كل ذات حبائك ومفاضة

مِن كُلِّ ذاتِ حَبائِكٍ وَمُفاضَةٍ

بَيضاءَ سابِغَةٍ عَلى الأَظفارِ

إِنَّ القُصورَ بِجيلِ جَيلانَ الَّتي

أَعيَت مَعاقِلُها بَني الأَحرارِ

فُتِحَت بِسَيفِ بَني المُهَلَّبِ إِنَّها

لِلَّهِ عادَتُهُم عَلى الكُفّارِ

غَلَبوا بِأَنَّهُمُ الفَوارِسُ في الوَغى

وَالأَكثَرونَ غَداةَ كُلِّ كِثارِ

وَالأَحلَمونَ إِذا الحُلومُ تَهَزهَزَت

بِالقَومِ لَيسَ حُلومُهُم بِصِغارِ

وَالقائِدونَ إِذا الجِيادُ تَرَوَّحَت

وَمَضَينَ بَعدَ وَجىً عَلى الحِزوارِ

حَتّى يَرِعنَ وَهُنَّ حَولَ مُعَمَّمٍ

بِالتاجِ في حَلَقِ المُلوكِ نِضارِ


من كل ذات حبائك ومفاضة - الفرزدق