الشعر العربي

قصائد بالعربية


أقول لمنحوض أعالي عظامها

أَقولُ لِمَنحوضٍ أَعالي عِظامِها

يَجُرُّ أَظَلّاها السَريحَ المُعَلّا

شَرَيكَةِ خوصٍ في النَجاءِ قَدِ اِلتَقَت

عُراها وَأَجهَضنَ الجَنينَ المُسَربَلا

تَسَنّى مِنَ الأَحلاقِ ما كانَ دونَهُ

وَفَكَّ مِنَ الأَرحامِ ما كانَ مُقفَلا

هَواجِرُ يَحلُبنَ الحَميمَ وَماكِدٌ

مِنَ السَيرِ لَم تَطعَم مُنَدّىً وَمَنزِلا

وَزَوراءَ أَدنى ما بِها الخِمسُ لا تَرى

بِها العيسُ لَو حَلَّت بِها مُتَعَلَّلا

وَمُحتَقِرينَ السَيرَ قَد أَنهَجَت لَهُم

سَرابيلَ أَبقاها الَّذي قَد تَرَعبَلا

إِذا قَطَناً بَلَّغتِنيهِ اِبنَ مُدرِكٍ

فَلاقَيتَ مِن طَيرِ العَراقيبِ أَخيَلا

ذُباباً حُساماً أَو جَناحَي مُقَطِّعٍ

ظُهورَ المَطايا يَترُكُ الصُلبَ أَجزَلا

قَوِيٌّ أَمينٌ لِاِبنِ يوسُفَ مُجزِئٌ

بِطاعَتِهِ عِندَ الَّذي قَد تَحَمَّلا

وَلَو وُزِنَت سَلمى بِحِلمِ اِبنِ مُدرِكٍ

لَكانَ عَلى الميزانِ حِلمُكَ أَثقَلا

سَأُجزيكَ مَعروفَ الَّذي نِلتَني بِهِ

بِكَفَّيكَ فَاِسمَع شِعرَ مَن قَد تَنَخَّلا

قَصائِدَ لَم يَقدِر زُهَيرٌ وَلا اِبنُهُ

عَلَيها وَلا مَن حَوَّلوهُ المُخَبَّلا

وَلَم يَستَطِع نَسجَ اِمرِئِ القَيسِ مِثلَها

وَأَعيَت مَراقيها لَبيداً وَجَروَلا

وَنابِغَتَي قَيسِ اِبنِ عَيلانَ وَالَّذي

أَراهُ المَنايا بَعضُ ما كانَ قَوَّلا

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 5.00 out of 5)

أقول لمنحوض أعالي عظامها - الفرزدق