الشعر العربي

قصائد بالعربية

تود سيوف الهند في سورة الوغى

تودُّ سيوفُ الهند في سورة الوغى

وقد أخلصتها للضرابِ الصَّياقلُ

تُهزُّ بأيدي الدَّارعينَ كأنَّها

وميض بُروقٍ أجَّجتْها الحوافلُ

اذا لمعتْ في دجْنِ كل عجاجَةٍ

همى ساكبٌ من طائح الهام هاطلُ

شَبا عضد الدين الكريمِ وعزمَه

اذا خامَ للخطب الجريءُ المباسلُ

فتى الجودِ والبأس الميب لِقاؤهُ

اذا صرَّح الشَّرانِ روعٌ وماحِلُ

فيهزمُ بأس الحرب حزمٌ ونجدةٌ

ويطرد شرَّ المحْلِ فضلٌ ونائلُ

مريرُ القوى أما حِماهُ فمانعٌ

مُعِزٌّ وأما نصرهُ فهو باذِلُ

هو الوارثُ العلياءَ عن كل كابرٍ

مُطاعٍ ومَسْعاهُ مُبِرٌّ وفاضلُ

فهُنِّيَ دهرٌ عيدهُ بعضُ عامِهِ

بدولتهِ ما أنبت العُشْبَ وابِلُ


تود سيوف الهند في سورة الوغى - الحيص بيص