الشعر العربي

قصائد بالعربية

فإذا سمعت بأن مجدودا حوى

فَإِذا سَمِعتَ بِأَنَّ مَجدوداً حَوى

عُوداً فَأَثمَرَ في يَدَيهِ فَصَدِّقِ

وَإِذا سَمِعتَ بِأَنَّ مَحروماً أَتى

ماءً لِيَشرَبَهُ فَغاصَ فَحَقِّقِ

لَو كانَ بِالحِيَلِ الغِنى لَوَجَدتَني

بِنُجومِ أَقطارِ السَماءِ تَعَلُّقي

لَكِنَّ مَن رُزِقَ الحِجا حُرِمَ الغِنى

ضِدّانِ مُفتَرِقانِ أَيَّ تَفَرُّقِ

وَأَحَقُّ خَلقِ اللَهِ بِالهَمِّ اِمرُؤٌ

ذو هِمَّةٍ يُبلى بِرِزقٍ ضَيِّقِ

وَمِنَ الدَليلِ عَلى القَضاءِ وَحُكمِهِ

بُؤسُ اللَبيبِ وَطيبُ عَيشِ الأَحمَقِ

إِنَّ الَّذي رُزِقَ اليَسارَ فَلَم يَنَل

أَجراً وَلا حَمداً لِغَيرُ مُوَفَّقِ

وَالجَدُّ يُدني كُلَّ أَمرٍ شاسِعٍ

وَالجَدُّ يَفتَحُ كُلَّ بابٍ مُغلَقِ


فإذا سمعت بأن مجدودا حوى - الإمام الشافعي