الشعر العربي

قصائد بالعربية

ألا يا لهف لو شدت قناتي

أَلا يا لَهفِ لَو شَدَّت قَناتي

قَبائِلُ عامِرٍ يَومَ الصَبيبِ

غَداةَ تَجَمَّعَت كَعبٌ عَلَينا

جَلائِبَ بَينَ أَبناءِ الحَريبِ

فَلَمّا أَن رَأَونا في وَغاها

كَآسادِ العَرينَةِ وَالحَجيبِ

تَداعَوا ثُمَّ مالوا في ذُراها

كَفِعلِ مُعانِتٍ أَمِنَ الرَجيبِ

وَطاروا كالنَعامِ بِبَطنِ قَوِّ

مُواءَلَةً عَلى حَذَرِ الرَقيبِ

مَنَعنا الغَيلَ مِمَّن حَلَّ فيهِ

إِلى بَطنِ الجَريبِ إِلى الكَثيبِ

وَخَيلٍ عالِكاتِ اللُجمِ فينا

كَأَنَّ كُماتَها أُسدُ الضَريبِ

وَجُردٌ جَمعُها بيضٌ خِفافٌ

عَلى جَنبَي تُضارِعَ فَاللَهيبِ

هُمُ سَدّوا عَلَيكُم بَطنَ نَجدٍ

وَضَرّاتِ الجُبابَةِ وَالهَضيبِ

قَتَلنا مِنهُمُ أَسلافَ صِدقٍ

وَأُبنا بِالأُسارى وَالقَعيبِ

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (1 votes, average: 5.00 out of 5)

ألا يا لهف لو شدت قناتي - الأفوة الأودي