الشعر العربي

قصائد بالعربية

أعلقم قد صيرتني الأمور

أَعَلقَمُ قَد صَيَّرَتني الأُمورُ

إِلَيكَ وَما كانَ لي مَنكَصُ

كَساكُم عُلاثَةُ أَثوابَهُ

وَوَرَّثَكُم مَجدَهُ الأَحوَصُ

وَكُلُّ أُناسٍ وَإِن أَفحَلوا

إِذا عايَنوا فَحلَكُم بَصبَصوا

وَإِن فَحَصَ الناسُ عَن سَيِّدٍ

فَسَيِّدُكُم عَنهُ لا يُفحَصُ

فَهَل تُنكَرُ الشَمسُ في ضَوئها

أَوِ القَمَرُ الباهِرُ المُبرِصُ

فَهَب لي ذُنوبي فَدَتكَ النُفوسُ

وَلا زِلتَ تَنمي وَلا تَنقُصُ


أعلقم قد صيرتني الأمور - الأعشى