الشعر العربي

قصائد بالعربية

محا رسم دار بالصريمة مسبل

مَحا رَسمَ دارٍ بِالصَريمَةِ مُسبِلٌ نَضوحٌ وَريحٌ تَعتَريهُ جَفولُ فَغَيَّرَ آياتِ الحَبيبِ مَعَ البِلى بَوارِحُ تَطوي تُربَها وَسُيولُ دِيارٌ لِأَروى […]

لهان على فتيان بكر ابن وائل

لَهانَ عَلى فِتيانِ بَكرِ اِبنِ وائِلِ وَتَغلِبَ إِصعادٌ بِذاتِ الجَحافِلِ سَما لِمَراعيها تُوَيلٌ بِفِتيَةٍ فَأَلوى بِها عَن بَيتِ أَعزَلَ تافِلِ […]

ألم ترني أجرت بني فقيم

أَلَم تَرَني أَجَرتُ بَني فُقَيمٍ بِحَيثُ غَلا عَلى مُضَرَ الجِوارُ بِعاجِنَةِ الرَحوبِ فَلَم يَسيروا وَآذَنَ غَيرُهمُ مِنها فَساروا إِذا الأَسَدِيُّ […]

صرمت أمامة حبلها ورعوم

صَرَمَت أُمامَةُ حَبلَها وَرَعومُ وَبَدا المُجَمجَمُ مِنهُما المَكتومُ لِلبَينِ مِنّا وَاِختِيارِ سَوائِنا وَلَقَد عَلِمتِ لَغَيرَ ذاكِ أَرومُ وَإِذا هَمَمنَ بِغِدرَةٍ […]

يا مي هلا يجازي بعض ودكم

يا مَيَّ هَلّا يُجازي بَعضُ وَدَّكُمُ أَم لا يُفادى أَسيرٌ عِندَكُم غَلِقُ فَلا يَكونَنَّ هَذا عَهدَنا بِكُمُ إِنَّ النَوى بَعدَ […]

أعاذل نعم قوم الحرب قومي

أَعاذِلُ نِعمَ قَومُ الحَربِ قَومي إِذا نَزَلَ المُلِمّاتُ الكِبارُ رَبيعَةُ حينَ تَختَلِفُ العَوالي وَما بي إِن مَدَحتُهُمُ اِبتِهارُ وَلَكِنّي أَرى […]

عفا ممن عهدت به حفير

عَفا مِمَّن عَهِدتَ بِهِ حَفيرُ فَأَجبالُ السَيالِيَ فَالعَويرُ فَشاماتٌ فَذاتُ الرِمثِ قَفرٌ عَفاها بَعدَنا قَطرٌ وَمورُ مُلِحُّ القَطرِ مُنسَكِبُ العَزالي […]

ألا يا اسلمي يا أم بشر على الهجر

أَلا يا اِسلَمي يا أُمَّ بِشرٍ عَلى الهَجرِ وَعَن عَهدِكِ الماضي لَهُ قِدَمُ الدَهرِ لَيالِيَ تَلهو في الشَبابِ الَّذي خَلا […]

أيا راكبا إما عرضت فبلغن

أَيا راكِباً إِمّا عَرَضتَ فَبَلِّغَن نُباتَةَ بِالحِصنَينِ وَاِبنَ المُحَلَّقِ وَعِمرانَ أَن أَدّوا الَّذي قَد وَأَيتُمُ وَأَعراضُكُم مَوفورَةٌ لَم تُمَزَّقِ أَلَم […]

قد كشف الحلم عني الجهل فانقشعت

قَد كَشَّفَ الحِلمُ عَنّي الجَهلَ فَاِنقَشَعَت عَنّي الضَبابَةُ لا نِكسٌ وَلا وَرَعُ وَهَرَّني الناسُ إِلّا ذا مُحافَظَةٍ كَما يُحاذِرُ وَقعَ […]

هنيء أجيبي دعوة إن سمعتها

هَنيءَ أَجيبي دَعوَةً إِن سَمِعتِها وَلا تُكثِري أَمناً هَنيءَ وَلا ذُعرا وَكونوا كَأَنَّ الذُعرَ لَم تَشعُروا بِهِ إِذا لَقِيَت بَكرٌ […]

أعاذلتي اليوم ويحكما مهلا

أَعاذِلَتَيَّ اليَومَ وَيحَكُما مَهلا وَكُفّا الأَذى عَنّي وَلا تُكثِرا عَذلا ذَراني تَجُد كَفّي بِمالي فَإِنَّني سَأُصبِحُ لا أَسطيعُ جوداً وَلا […]

مالك عز التغلبي الذي له

مالَكَ عِزُّ التَغلِبِيِّ الَّذي لَهُ بَنى اللَهُ في شُمِّ الجِبالِ الحَوارِكِ وَما لَكَ ما يَبني لُجَيمٌ إِذا اِبتَنى عَلى عَمَدٍ […]

ما زال فينا رباط الخيل معلمة

ما زالَ فينا رِباطُ الخَيلِ مُعلِمَةً وَفي كُلَيبٍ رِباطُ الذُلِّ وَالعارِ النازِلينَ بِدارِ الذُلِّ إِن نَزَلوا وَتَستَبيحُ كُلَيبٌ مَحرَمَ الجارِ […]

ألا لا تلوميني على الخمر عاذلا

أَلا لا تَلوميني عَلى الخَمرِ عاذِلا وَلا تُهلِكيني إِنَّ في الدَهرِ قاتِلا ذَريني فَإِنَّ الخَمرَ مِن لَذَّةِ الفَتى وَلَو كُنتُ […]

ألا بان بالرهن الغداة الحبائب

أَلا بانَ بِالرَهنِ الغَداةَ الحَبائِبُ فَأَنتَ تَكُفُّ الدَمعَ وَالدَمعُ غالِبُ وَأَضحى بَناتُ البُلعُمانِ كَأَنَّها جَوارٍ عِجافٌ جَشَّبَتها الرَبائِبُ يُطِفنَ بِمَنقوبِ […]

سعى لي قومي سعي قوم أعزة

سَعى لِيَ قَومي سَعيَ قَومٍ أَعِزَّةٍ فَأَصبَحتُ أَسمو لِلعُلا وَالمَكارِمِ تَمَنّوا لِنَبلي أَن تَطيشَ رِياشُها وَما أَنا عَنهُم في النِضالِ […]

عز الشراب فأقبلت مشروبة

عَزَّ الشَرابُ فَأَقبَلَت مَشروبَةٌ هَدَرَ الدِنانُ بِها هَديرَ الأَفحُلِ وَتَغَيَّظَت أَيّامَها في شارِفٍ نُقِلَت قَرائِنُهُ وَلَمّا يُنقَلِ وَتَرى القِلالَ بِحافَتَيهِ […]

ألا طرقت أروى الرحال وصحبتي

أَلا طَرَقَت أَروى الرِحالَ وَصُحبَتي بِأَرضٍ تُناصي الحَزنَ مِنها سُهولُها وَقَد غابَتِ الشِعرى العَبورُ وَقارَبَت لِتَنزِلَ وَالشِعرى بَطيءٌ نُزولُها أَلَمَّت […]

هلا أنختم لابن وحف فإنه

هَلّا أَنَختُم لِاِبنِ وَحفٍ فَإِنَّهُ لَكُم بِالمَخازي يَومَ أَبقَينَ مَتيَحُ وَرَدَّ عَلَيكُم مُردَفاتِ نِسائِكُم بِبَطحاءِ ذي قارٍ صَلادِمُ قُرَّحُ فَأَنقَذَهُنَّ […]