الشعر العربي

قصائد بالعربية

قسما بغصن قوامه المتمايل

قسماً بغصن قوامه المتمايل

إنِّي لتعجبني عليه بلابلي

ويطيب أفواه العواذل ذكره

حتَّى أهمّ بلثم ثغر العاذل

رشأٌ سرفت مدامعي في حبِّه

يا للقتيل بكى لحبِّ القاتل

ما ضرَّ عامل قدّه لو كانَ ذا

عطف فليس يضيع أجر العامل

نزلت على جفنيه فينا آيةٌ

نزلت على الملكين قبلُ ببابل

وتناهت الأهوا إليه كما انْتهى

معنى السيادة للمليك الكامل

ملك رأيت الشهب ثمَّ رأيته

فوجدته أعيى على المتطاول

وقصدت عذبَ البحر ثمَّ قصدته

فوجدته أدنى إلى المتناول

نقلت شمائله صفات جدوده

نقل الرياض عن الغمامِ الهاطل

وتحدَّثت في الروعِ ألسن بيضه

بين المقاصد بالحديثِ الفاصل

وسقى البنان يراعه حتَّى ارْتوى

فلذاك يهزأ بالوشيحِ الدابل

يا ابن الملوك الشائدين حمى الهدى

والرافعين قبابهُ بعامل

والحاصدين عداته بقواضبٍ

صارت لطولِ ضرابها كمناجل

أيديهمُ في الأرضِ نبع زلازلها

ومحطُّ أرجلهم أمان زلازل

من مبلغ الأهلين عنيَ أنني

في الشامِ فزت بفوق ظنّ الآمل

وأخذت من ريب الزمان أمانه

وقبضت حقّ مآربي بالكامل

لا جور في دهرٍ وفيهِ ممدَّحٌ

وشحت منابته بنبتِ العادل


قسما بغصن قوامه المتمايل - ابن نباته المصري