الشعر العربي

قصائد بالعربية

سارت مطيهم بهم تمطو

سارتْ مطيُّهُمُ بهم تمْطو

وتحمّلوا للبينِ واشتطّوا

ومحتْ رسومَهُمُ نوًى قذفَتْ

خطواتُها للشوقِ ما خطّوا

فيهنّ نافرةٌ تلفُّتها

صدٌ وفارطُ قُربِها شحْطُ

وسنانةُ الأجفانِ قد خُرِطَتْ

منها ظُبيَّ بقلوبِنا تسْطو

ومُحادثُ الأحداثِ عاجَلَهُ

في عُنفُوانِ شبابِه الوَخْطُ

قدحَ الغرامُ زِنادَ صبوتِه

فكأنما زفراتُه سقْطُ

ولوى الى مصرٍ أخادِعُهُ

أرَجُ نماهُ ذلك الخَطُّ

في حيثُ راحةُ مُصطَفى ديَمٍ

ينجابُ عن عرَصاتِها القحْطُ

ولآلِ سيفٍ ضيفُ مكرمةٍ

متشرِّطٌ في حيثُ لا شرْطُ

المُنتَضونَ مهنّداتِ سُطاً

من شأنِها الإقساطُ والقِسْطُ

للهِ سيفُ المُلْكِ من ملِكٍ

يُثْني عليه الخطُّ والخِطُّ

جذلانُ لا في مِعطَسٍ صلَفٌ

منهُ ولا في حاجبٍ مطُّ

طُويتْ خلائقُهُ على شِيَمٍ

ما إن سمِعْتُ بمثلِها قطُّ

ومضَتْ به العلياءُ في شِيمٍ

من دونِهنّ النجمُ منحَطُّ

إن حازَها في شرْجِه فلقَدْ

مُنِعَتْ بلوغَ أقلّها المطُّ


سارت مطيهم بهم تمطو - ابن قلاقس