الشعر العربي

قصائد بالعربية

أياديك عين تستهل بعين

أَياديكَ عَينٌ تَستَهِلُّ بِعَينِ

وَفَضلكَ شَمسٌ لا تُصَدُّ بِغَينِ

وَمَنُّكَ صَفوٌ لا يُشابُ بِمِنَّةٍ

وَمَدحُكَ صِدقٌ لا يُعابُ بِمَينِ

إِذا قَصُرَت أَيدي الوَرى عَن فَضيلَةٍ

تَناوَلتَ أَعلاها بِطولِ يَدَينِ

وَلَو أَنَّ أَهلَ العَصرِ أَلقَوا أُمورَهُم

إِلَيكَ لِأَلفَوا سيرَةَ العُمَرَينِ

جَوادٌ وَكَفُّ السُحبِ بِالغَيثِ باخِلٌ

وَقورٌ إِذا خَفَّت جِبالُ حُنَينِ

تَتَبَّعَتِ الحَسّادُ جلَّ خِصالِهِ

فَأَعياهُمُ فيها تَطَلُّبُ شَينِ

بَعَثتُ فَريدَ الدُرِ وَالشَوقُ قَد هَفا

بِقَلبِيَ وَاِستَغشى الفُؤادَ بِرَينِ

وَقَلَّدتني مِن جَوهَرِ الفَضلِ خالِداً

وَيَفنى الَّذي مِن عَسجَدٍ وَلُجَينِ

كَأَنَّ النَوى إِذ نادَتِ الدَمعَ رَخَّمَت

فَلا أَثَرٌ فيها أَجابَ لِعَينِ

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (2 votes, average: 4.00 out of 5)

أياديك عين تستهل بعين - ابن عنين