الشعر العربي

قصائد بالعربية

يا رب أدفئني فقد خصرت

يَا رَبِّ أَدْفِئْنِي فَقَدْ خَصِرْتُ

يَا رَبِّ رَبِّحْنِي فَقَدْ خَسِرْتُ

يَا رَبِّ أَعْطِنِي فَقَدْ أَقْفَرْتُ

يَا رَبِّ اغْنِنِي أَنَا افْتَقَرْتُ

يَا رَبِّ أَحْسِنْ لِي فَقَدْ أسأت

يَا رَبِّ خَرَّقْتُ وَمَا رَفَأْتُ

يَا رَبِّ أَصْلِحْنِي فَقَدْ فَسَدْتُ

يَا رَبِّ نَفِّقْنِي فَقَدْ كَسَدْتُ

يَا رَبِّ فَاغْفِرْ لِي الذِي صَنَعْتُ

وَلاَ تُعَامِلْنِي بِمَا ضَيَّعْتُ

وَلاَ تُعَذِّبْنِي بِمَا أَعْلَنْتُ

وَلاَ تُوَاخِذْنِي بِمَا أسْرَرْتُ

إِنِّي إِلَيْكَ مِنْ ذُنُوبِي تُبْتُ

وَبِمَحَبَّةِ الْهُدَى مَتَتُّ

وَبِالنَّبِيِّ الْمُصْطَفَى سَأَلْتُ

وَبِجَنَابِهِ قَدِ اعْتَصَمْتُ

وَفِي زِمَامِ حُبِّهِ ارْتَسَمْتُ

وَإِنْ أَكُنْ عَنْ هَدْيِهِ قَدْ نِمْتُ

يَا رَبِّ مَا عُذْرِي وَقَدْ عَلِمْتُ

عَلَيْهِ صَلَّيْتُ وَقَدْ سَلَّمْتُ


يا رب أدفئني فقد خصرت - ابن زاكور