الشعر العربي

قصائد بالعربية

عيس العلا حملت ندى من عيسى

عِيسُ الْعُلاَ حَمَلَتْ نَدىً مِنْ عِيسَى

بَحْر ِالْجَزَائِرِ دَامَ يُهْدي الْعِيسَا

حَطَّتْ بِفَاسٍ رَحْلَهَا عِنْدَ امْرِئٍ

أَقْرَا لَهَا التَّمْجِيدَ وَالتَّقْدِيسَا

لِيَرُدَّهَا لِحِمَى الْجَزَائِرِ بُدَّناً

تُنْهِي الذَّخَائِرَ مِنْ مَفَاخِرِ عِيسَى

عِيسَى الشَّرِيفِ بْنِ الشَّرِيفِ وَمَنْ لَهُ

مَجْدٌ يُذِيبُ شُعَاعُهُ إِبْلِيسَا

وَصَلَتْ مَشَارِقُ جُودِهِ بِجَزَائِرٍ

لِمَغَارِبٍ دَارِ الْهُدَى إِدْرِيسَا

أَهْدَى لِمُغْتَرِبٍ بِمُوجِشِ مُغْرِبٍ

فِي مَشْرِقٍ مِنْ فَضْلِهِ تَأْنِيسَا

فَغَدَا وَكَانَ بِزَارَةٍ مِنْ وَحْشَةٍ

فِي مَكْنَسٍ مِنْ مَأْنَسٍ مَحْرُوسَا

نِعْمَ امْرَأً وَصلَ َامْرَأً لَيْسَ امْرُؤٌ

إِلاَّ يَقُولَ لَهُ بِحَقٍّ بِيسَا

وَصَلَ ابْنَ زَاكُورٍ عَلَى بُعْدِ الْمَدَى

بِصِلاَتِهِ الْقُرْبَى وَكَانَ نَفِيسَا

بِنَفَائِسٍ مِنْ جُودِهِ لَمْ تَعْدُهُ

أَنْ نَفَّسَتْ عَنْهُ الأَسَى تَنْفِيسَا

أَبْقَى الإِلَهُ كَمَالَكُمْ مَحْرُوسَا

وَأَدَامَ سِرَّ جَلاَلِكُمْ مَحْسُوسَا


عيس العلا حملت ندى من عيسى - ابن زاكور