الشعر العربي

قصائد بالعربية

حاز الفخار التليدي

حَازَ الْفَخَارَ التَّلِيدِي

مِنْ طَارِفٍ وَتَلِيدِ

أَبُو الْمَحَاسِنِ أَحْسِنْ

فَمَا حَوَى مِنْ فَرِيدِ

مَنْ لَيْسَ يُحْصِي ثَنَاءً

عَلَيْهِ شِعْرُ لَبِيدِ

مَنْ زَارَ مِنْهُ هُمَاماً

آوَى لِرُكْنٍ شَدِيدِ

وَنَالَ مَا يَرْتَجِيهِ

مِنْ رَبِّ عَرْشٍ مَجِيدِ

لاَ غَرْوَ إِنَّا قَطَعْنَا

إِلَيْهِ شُمَّخَ بِيدِ

تَسْتَوْكِفُ الْفَضْلَ فَضْ

لَ اللهِ الْمُغْنِي الْحَمِيدِ

فَالْبَحْرَ زُرْنَا وَلَكِنْ

بَحْرَ النَّوَالِ الْمُرِيدِ

وَالْغَيْثُ فَهُمْ بِفَضْلٍ

مَا بَعْدَهُ مِنْ مَزِيدِ


حاز الفخار التليدي - ابن زاكور