الشعر العربي

قصائد بالعربية


كل يوم لي من صدودك حاله

كل يوم لي من صدودك حاله

أنا منها حلف الضنى لا محالَه

عذلوني على هواك سفاها

وأخو الحزم من عصى عذّاله

قيل قد ضل فيه قلت محقّا

قد لعمري بعت الهدى بالضلاله

قد تكفّلت بالدموع وإنّي

لمليّ يوم النوى بالكفاله

وتولّيت في الغرام على العش

شاق دهرا وقد طلبت الإقاله

كيف يرجو البقاء في الحبّ من أصـ

ـبح منه بين القلى والملاله

من مجيري من العيون فقد أو

دت بقلبي سهامها القتّاله

يا لها فتكةً من السرب في حب

لي زرود وقد نصبن الحباله

فغدا القلب منهم في وثاقٍ

بغزال تغار منه الغزاله

قد تولّى حكم القلوب ولا يأ

خذ من عامليه فيها عماله

وأوصدغ ما فيه عطف وقدّ

ألفيّ تعتريه الإماله

أيّ قلب قلبي وقد صار في حكـ

ـم يديه لقد عرفت مآله

أيّها اللائمي على بدر تمّ

مستنير له من الحسن هاله

ويك قصّر عن الملام وذرني

عثرتي فيه ما لها من إقاله

أين قلبي من السلو وجفني

من رقاد بل كل ذاك مقاله

أيّ يوم أصغيت فيه إلى عذ

ل عذول لا نلت منه وصاله

وعداني جود المؤمّل سيف ال

دين ذي المجد والعلى والجلاله

ملك إن تعذّر الغيثُ حينا

لم تزل كفّه لنا هطّاله

ديمة من يديه بارقها البشـ

ـر بآلاته وحسن الآياله

لست أدري ماذا أحدّث عنه

فضله المستطيل أم إفضاله

ضلّ من قال جوده يشبه البحـ

ـر وما البحر منه إلا فضاله

من يكن حاز في المكارم جزءا

فهيَ قد سلّمت إليه كلالَه

صمّ سمعيّ بل خانني نور عيني

إن أرتني في العالمين مشاله

من أتاه يرجوه يحظ بجود

يرتجي العالمون منه نواله

زره وانطر مكارما تعجب الخل

ق إذا ما بثثت فيهم خلاله

واقصدنه تفر بمال وجاهٍ

وتعلّم أقوالهُ وفعالَه

حكم لا تريك حكمة لقما

ن لديها إلا كمثل العلاله

كل معنى إن سار في كل لفظ

فهو بدر يحوز فيه كماله

ولكم موقف بعثت إلى الأب

طال فيه من المنون رساله

حطت فيه حمى الشريعة لمّا

كاد أن تسرع الحتوف زياله

نلت بالباس والمهابة ما لم

يكن الفير بالبسالة ناله

قد توكّلت للعلى ثم أثبتـ

ـت لما يستحقّ منها الوكاله

ليتَ دهري إذ خصّني منك بالقر

ب حباني بمدّة مستطاله

قائما من وظائف الشكر والحم

د بما تستحقّ منه الإطاله

لم يكن مقصدي سواك ولم أبـ

ـغ سوى أن أراك في كل حاله

سوف أثني على الزمان وإن أد

نى محلّي فسوف أعرفها له

لاعدائي ما جئت آمله منـ

ـك ولا زلت بالغا آماله


كل يوم لي من صدودك حاله - ابن دنينير