الشعر العربي

قصائد بالعربية

شمل العلا في ذراك مجتمع

شمل العلا في ذراك مجتمع

فكل فضل لديك مبتدع

وأنت فوق الأنام منزلة

في هضبان العلياء تفترع

فضلك حلي لجيد ذا الزمن ال

عاطل يسمو به ويرتفع

وجود كفّيك بعد ما درست

مذاهب الجود ملّة شرعُ

قد أعطيت رتبة الإمارة من

أخلاقك العُزّ فوق ما تسع

وزيّنت دولة بك اعتضدت

فأنت للملك حارس ذرع

قدرك يعلو عن الهناء بما

في الأرض أوفي السماء يمتنع

كيف أهنيء بخلعة ملكا

به تهنّى الدسوت والخلع

من ذا يروم العلاء غيركم

أو هامة المكرمات يفترع

لا يلغ الذئب في تهجّمه

بمورد رام وردةٌ السبع

كلا ولا رتبة يحاولها ال

ذراع يسمو لمثلها بلع

مولاي إني محضت ودكم

ولم أجد من لديه ينتفع

أرجوكم لا أريد غيركم

فليس لي في سواكم طمع

ما كنت بالمحتري ندى بخل

كلا ولا طالب ولا جشع

لكنني حامل الثناء إلى

أربابه والثناء يدّرع

أرغمت بالجود حاسدي فما

لي عن ذراك المنيف مندفع

وإنني من نداك في نعم

لكنني من علاك مقتنع


شمل العلا في ذراك مجتمع - ابن دنينير