الشعر العربي

قصائد بالعربية

رماح الأعادي عن حماك قصار

وقال أيضاً: الطويل رِماحُ الأَعادي عَن حِماكَ قِصارُ وَفي حَدِّها عَمّا تَرومُ عِثارُ وَكُلُّ اِمرِئٍ لَيسَت لَهُ مِنكَ ذِمَّةٌ يُضامُ […]

رويداً بعض نوحك يا حمام

رُوَيداً بَعضَ نَوحِكَ يا حَمامُ أَجِدَّكَ لا تُنِيمُ وَلا تَنامُ أَكُلَّ الدَهرِ تَذكاراً وَنَوحاً أَما فَنِيَ اِشتِياقكَ وَالغَرامُ هَتَفتَ فَهِجتَ […]

يا ساهر الطرف من خوف ومن وجل

يا ساهِرَ الطَرفِ مِن خَوفٍ وَمِن وَجَلِ نَم في جِوارِ الهُمامِ السَيِّدِ البَطَلِ وَلا تَرُعكَ خَيالاتٌ تَمُرُّ بِها كانَت تَرُوعُكَ […]

سائل ديار الحي من ماوان

سائِل دِيارَ الحَيِّ مِن ماوانِ ما أَحدَثَت فيها يَدُ الحَدَثانِ وَأَطِل وُقُوفَكَ يا أُخَيَّ بِدِمنَةٍ قَد طالَ في أَطلالِها إِذماني […]

كم أرجع الزفرات في أحشائي

كَم أُرجِعُ الزَفرَاتِ في أَحشائي وإلامَ في دارِ الهَوانِ ثوائي لم يَبقَ مِنّي مِن مُساوَرَةِ الأَذى وَالضَّيمِ غَيرُ حُشاشَةٍ وَذماءِ […]

انزل لتلثم ذا الصعيد مقبلاً

اِنزِل لِتَلثِمَ ذا الصَعيدَ مُقَبِّلاً شَرَفاً وَإِجلالاً لِمَولى ذا المَلا وَقُلِ السَلامُ عَلَيكَ يا مَن لَم يَزَل كَنزاً لِأَبناءِ الهُمومِ […]

يا باكياً لدمنة وأربع

يا باكِياً لِدِمنَةٍ وَأَربُعِ اِبكِ عَلى آلِ النَبِيِّ أَو دَعِ يَكفيكَ ما عايَنتَ مِن مُصابِهِم مِن أَن تبكّي طَلَلاً بِلَعلَعِ […]

منال العلى بالمرهفات القواضب

مَنالُ العُلى بِالمُرهفاتِ القَواضِبِ وَسُمرِ العَوالي وَالعِتاقِ الشَوازِبِ وَطَعنٍ إِذا ما النَّقعُ ثارَ وَأَقبَلَت بَنو الحَربِ أَمثالَ الجِمالِ المَصاعِبِ وَضَربٍ […]

بعض الذي نالنا يا دهر يكفينا

بَعضُ الَّذي نالَنا يا دَهرُ يَكفِينا فَاِمنُن بِبُقيا وَأَودِعها يَداً فِينا إِن كانَ شَأنُكَ إِرضاءَ العَدُوِّ بِنا فَدُونَ هَذا بِهِ […]

يا مالك الخير عليك السلام

يا مالِكَ الخَيرِ عَلَيكَ السَلام أَتاكَ شَيخٌ مِن أَضَلِّ الأَنام فَأجِّجِ النارَ وَاِفتح لَهُ أَبوابَها وَاِنعم لَهُ بِالقِيام وَاِجعَلهُ بِالتابُوتِ […]

كره الله ما أحب الأعادي

كَرِهَ اللَهُ ما أَحَبَّ الأَعادي وَأَبى ما أَرادَ أَهلُ العِنادِ وَأَرى الفاسِقينَ كَيدَهُم أَو هَنَ مِن أَيديهِمُ غَداةَ جِلادِ قَدَّرُوا […]

أفي كل دار لي عدو أصاوله

أَفي كُلِّ دارٍ لي عَدُوٌّ أُصاوِلُه وَخَصمٌ عَلى طُولِ اللَيالي أُزاوِلُه وَطاوٍ عَلى بَغضايَ تَصرُفُ نابُهُ عَلَيَّ وَبِالشَحناءِ تَغلي مَراجِلُه […]

أتدري الليالي أي خصم تشاغبه

أَتَدري اللَّيالي أَيَّ خَصمٍ تُشاغِبُه وَأَيَّ همامٍ بِالرَزايا تُواثبُهْ تَجاهَلَ هَذا الدَهرُ بي فَتَكَتَّبت عَلَيَّ بِأَنواعِ البَلايا كَتائبُهْ وَظَنَّ مُحالاً […]

إلى كم مناجاة الهموم العوازب

إِلى كَم مُناجاةُ الهُمومِ العَوازِبِ وَحَتّى مَ تَأميلُ الظُّنونِ الكَواذِبِ أَما حانَ لِلعَضبِ اليَمانيِّ أَن يُرى بِيُمناكَ كالمِخراقِ في كَفِّ […]

ما أنصف الطلل العافي بماوانا

ما أَنصَفَ الطَلَلُ العافي بِماوانا لَم نُشجِهِ يَومَ سَلَّمنا وَأَشجانا عُجنا نُحَيّيهِ إِجلالاً وَتَكرِمَةً مِنّا فَلَم نُبكِهِ شَوقاً وَأَبكانا وَكُنتُ […]

تجاف عن العتبى فما الذنب واحد

تَجافَ عَنِ العُتبى فَما الذَنبُ واحِدُ وهَبِ لِصُروفِ الدَهرِ ما أَنتَ واجِدُ إِذا خانَكَ الأَدنى الَّذي أَنتَ حِزبُهُ فَلا عَجَباً […]

صبا شوقاً فحن إلى الديار

صَبا شَوقاً فَحَنَّ إِلى الدِيارِ وَنازَعَهُ الهَوى ثَوبَ الوَقارِ وَهاجَ لَهُ الغَرامَ غِناءُ وُرقٍ هَواتِفُ في غُصونٍ مِن نُضارِ صَدَحنَ […]

لقاؤك عامه يوم قصير

لِقاؤُكَ عامُهُ يَومٌ قَصيرٌ لَدَيَّ وَيَومَ لا أَلقاكَ عامُ وَما هَذا التَفَرُّقُ بِاِختِياري وَلَكِن طالَما عَزَّ المَرامُ عَداني أَن أَزُورَكَ […]

بعثت تهدد بالنوى وتوعد

بَعَثَت تُهَدِّدُ بِالنَوى وَتوَعّدُ مَهلاً فَإِنَّ اليَومَ يتبَعُهُ غَدُ لا تَحسَبي أَنَّ الشَبابَ وَشَرخَهُ يَبقى وَلا أَنَّ الجَمالَ يُخَلَّدُ عَشرٌ […]

على م وفي م ظلماً تلحياني

عَلى مَ وَفي مَ ظُلماً تَلحَياني ذَراني لا أَبا لَكُما ذَراني وَحَسبُكُما فَما سَمعي بِمُصغٍ وَلا واعٍ لِما تَتَحَدَّثانِ فَلي […]