الشعر العربي

قصائد بالعربية

أميم لا تنكري حلي ومرتحلي

أُمَيمُ لا تُنكِري حِلّي وَمُرتَحَلي إِنَّ الفَتى لَم يَزَل كَلّاً عَلى الإِبِلِ وَسائِلي وارِدَ الرُكبانِ عَن خَبَري يُنبيكِ أَنّيَ عَينُ […]

أمن دمنة بين اللوى والدكادك

أَمِن دِمنَةٍ بَينَ اللِّوى وَالدَّكادِكِ شُغِفتَ بِتَذرافِ الدُموعِ السَوافِكِ عَفَت غَيرَ آرِيٍّ وَأورَقَ حائِلٍ وَأَشعَثَ مَشجُوجٍ وَسُفعٍ رَوامِكِ وَنُؤيٍ كَجِذمِ […]

غرام أثارته الحمام السواجع

غَرامٌ أَثارَتهُ الحَمامُ السَواجِعُ ونارُ جَوىً أَذكَت لَظاها المَدامِعُ وَقَلبٌ إِذا ما قُلتُ يُعقِبُ راحَةً أَبَت حُرَقٌ تَأتي بِهِنَّ الفَجائِعُ […]

بسمر القنا والمرهفات الصوارم

بِسُمرِ القَنا وَالمُرهَفاتِ الصَوارِمِ بِناءُ المَعالي وَاِقتِناءُ المَكارِمِ وَفي صَهَواتِ الخَيلِ تَدمى نُحُورها شِفاءٌ لِأَدواءِ القُلوبِ الحَوائِمِ وَلَيسَ بِبِسمِ اللَهِ […]

ألم يأن أن تنسى عسى ولعلما

أَلَم يَأنِ أَن تَنسى عَسى وَلَعَلَّما وَتَترُكَ لَيتاً لِلمُعَنّى وَرُبَّما أَمَ اِنتَ اِمرُؤٌ كَالضَبِّ قَد عَلِقَت بِهِ حَبائِلُ عَصٍّ حالَفَ […]

صداق المعالي مشرفي وذابل

صِداقُ المَعالي مَشرفِيٌّ وَذابِلُ وَسابِغَةٌ زَغفٌ وَأَجرَدُ صاهِلُ وَطَعنٌ إِذا الغُزُّ المَساعيرُ أَقبَلَت تَخُبُّ مَذاكيها بِها وَتُناقِلُ وَضَربٌ إِذا ما […]

صدت فجذت حبل وصلك زينب

صَدَّت فَجَذّت حَبلَ وَصلِكَ زَينَبُ تِيهاً وَأَعجَبَها الشَبابُ المُعجِبُ وَلَطالَما فَعَلَت تُطيلُ مُرورَها وَتَجِيءُ عَمداً كَي تَراكَ وَتَذهَبُ لا تَعجَبَن […]

إلام أناجي قلب حيران واجم

إِلامَ أُناجي قَلبَ حَيرانَ واجِمِ وَأَنظُرُ عُودي بَينَ لاحٍ وَعاجِمِ أُقَضِّي نَهارِي بِالزَفيرِ وَأَنَّةٍ وَأَقطَعُ لَيلي بِالدُموعِ السَواجِمِ كَأَنّي لِأَحداثِ […]

إلى م أرجي ضر عيش منكدا

إِلى مَ أُرَجّي ضُرَّ عَيشٍ مُنَكَّدا وَأُغضي عَلى الأَقذاءِ جَفناً مُسَهَّدا وَكَم أَعِدُ النَفسَ المُنى ثُمَّ كُلَّما أَتى مَوعِدٌ بِالخُلفِ […]

بمعاديك لا بك الأسواء

بِمُعاديكَ لا بِكَ الأَسواءُ وَلِحُسّادِكَ الثَّرى لا الثَّراءُ وَلَكَ الناسُ وَالبِلادُ وَمن جادَ وأَكدى مِن كُلِّ سُوءٍ فِداءُ يا سِميَّ […]

ترى حيث أعلام العيون تراها

تَرى حَيثُ أَعلامُ العُيونِ تَراها فَخَلّوا لِأَعناقِ المَطِيِّ بُراها وَلا تُعجِلُوها عَن إِناخَةِ ساعَةٍ فَقَد شَفَّها تَهجِيرُها وَسُراها وَيا حادِيَيها […]

سقها ولو ذهب السرى بسراتها

سُقها وَلَو ذَهَبَ السُّرى بِسَراتِها كَم ذا تَرُدُّ النَفسَ عَن عَزَماتِها طالَ اِمتِراؤُكَ خَلفَ كُلِّ رَذِيَّةٍ أَكدى لَدى الإِبساسِ مِن […]

خذوا عن يمين المنحنى أيها الركب

وقال أيضاً: الطويل خُذوا عَن يَمينِ المُنحَنى أَيُّها الرَكبُ لِنَسأَلَ ذاكَ الحَيَّ ما صَنَعَ السِّربُ عَسى خَبَرٌ يُحيي حَشاشَةَ وامِقٍ […]

إلى م أورد عتباً غير مستمع

إِلى مَ أُورِدُ عُتباً غَيرَ مُستَمَعِ وَأُنفِقُ العُمرَ بَينَ اليَأسِ وَالطَمَعِ وَكَم أُحيلَ عَلى الأَيّامِ مُفتَرِياً ما تُحدِثُ البدعُ النَوكَى […]

أعيذك أن تسمو إليك الحوادث

أُعيذُكَ أَن تَسمو إِلَيكَ الحَوادِثُ وَأَن تَتَغشّاكَ الخُطوبُ الكَوارِثُ سَليلَ العُلى لا زِلتَ في ظِلِّ نِعمَةٍ لَكَ المَجدُ ثانٍ وَالسَلامَةُ […]

ماذا بنا في طلاب العز ننتظر

ماذا بِنا في طِلابِ العِزِّ نَنتَظِرُ بِأَيِّ عُذرٍ إِلى العَلياءِ نَعتَذِرُ لا الزَندُ كابٍ وَلا الآباءُ مُقرِفَةٌ وَلا بِباعِكَ عَن […]

أظنك خلت الشوق والنأي أبكاني

أَظُنُّكَ خِلتَ الشَوقَ وَالنَأيَ أَبكاني فَأقبَلتَ نَحوي يابِسَ الدَمعِ تَلحاني فَقُم فَاِلتَمِس خِلّاً سِوايَ فَما أَرى صَحابَةَ مَن لَم يتَّبِع […]

أبى الدهر أن يلقاك إلا محارباً

أبى الدَهرُ أَن يَلقاكَ إِلّا مُحارِباً فَجَرِّد لَهُ سَيفاً مِن العَزمِ قاضِبا وَلا تَلقَهُ مُستَعتِباً مِن ظُلامَةٍ فَما الدَهرُ سَمّاعاً […]

إلى كم مداراة العدى واحترامها

إِلى كَم مُدارَاةُ العِدى وَاِحتِرامُها وَكَم يَعتَرينا ضَيمُها وَاِهتِضامُها أَما حانَ يا فَرعَي رَبيعَةَ أَن أَرى بَناتِ الوَغى يَعلُو الرَوابي […]

ما شئتما يا صاحبي فقولا

ما شِئتُما يا صاحِبَيَّ فَقُولا هَيهاتَ لَن تَجِدا لَدَيَّ قَبُولا لَو ذُقتُما ما ذُقتُ مِن أَلَمِ الجَوى لَم تُكثِرا قالاً […]