الشعر العربي

قصائد بالعربية

أرحها فقد ضاقت بها سعة المدى

أرحها فقد ضاقت بها سعةُ المدى

وأيهاً فمن أصواتها نغمُ الحدا

وهاتيك أعلام الحمى فابكِ ساعةً

لعلَّ دموعَ العين ناقعةٌ صدى

وقفتُ بها أبغي هدوًّا فقدتهُ

فلم ألقَ إلاَّلوعةً وتلدُّدا

سوافرُ يخجلنَ البدورَ ملاحةً

موائس يفضحنَ الغصونَ تأوُّدا

يشطُّ بهم بأسي وتدنيهم المنى

فللهِ ما أدنى المزار وأبعدا

ثكلتُ الهوى لولاه لم أبعِ النهى

بجهلٍ ولا اخترت الضلال على الهدى

ولا كنتُ أهوى القدَّ لدناً مهفهفاً

ولا الظبي مصقولَ الترائب أغيدا

ولا يتَّمتني غادةٌ نغماتها

تنسّيك ألحان الغريض ومعبدا

يخاف فؤادي لحظها في جفونه

كذا السيف مسلولا يخاف ومغمدا

بها كحلٌ يغنى به عن شبيهه

فلم ترَ إلاَّ صبغة الليل إثمدا

لي اللَّه من وجه الغزالةِ في الضحى

أضاءَ ومن قدّ القضيب تأوَّدا

ومن جمرةٍ يزداد بالنار بردها

وجمرٍ بماء الوجنتين توقَّدا

ولو كنتُ غير الحب أشكو أو النوى

دعوتُ له الملك العزيزَ المؤيَّدا


أرحها فقد ضاقت بها سعة المدى - ابن الساعاتي