الشعر العربي

قصائد بالعربية

يوم الثلاثاء ما يوم الثلاثاء

يومُ الثلاثاء ما يومُ الثلاثاءُ

في ذِروة من ذُرا الأيام علياءِ

كأنما هو في الأسبوعِ واسطةٌ

في سِمْطِ دُرٍّ مُحَلٍّ جيدَ حسناءِ

ما طابق اللَّهُ نيروزَ الأمير به

إلّا لتلقاهُ فيه كلُّ سَرّاءِ

لا سيما في ربيع مُمْرعٍ غَدقٍ

ما انْفَكّ يُتْبعُ أنواءً بأنواءِ

حتى لشبَّهتُ سُقياه وزَهرتَه

جَدوى أبي أحمدٍ أو وشيَ صنعاءِ

لم يبقَ للأرض من سرٍّ تُكاتمهُ

إلّا وقد أظهرتْهُ بعد إخفاءِ

أبدت طرائفَ شتّى من زَواهرها

حُمراً وصُفراً وكلٌّ نبتُ غبراءِ

فاسعدْ بنيروزك المسعودِ طالعهُ

يا ابن الأَكارم في خَفضٍ ونعماءِ

وأعطِ نفسك فيه قِسط راحتها

إن العلا ذاتُ أثقالٍ وأعباءِ

قد كان عيداً مجوسياً فشرَّفهُ

ملهَاكَ فيه وما تلهو بفحشاءِ

لكن بأشياءَ يهتزُّ الكريمُ لها

جُوداً فيُسني العطايا أيّ إسناءِ

جادت يمينُك في النيروز فائضةً

بالمالِ إذ جاد فيه الناسُ بالماءِ

لا زلت تنسخ نيروزاً مُعوَّلُهُ

على الذي فيك من صفحٍ وإغضاءِ

لم نُهدِ شيئاً لأن الناس مذ أرِبوا

عابوا الهديةَ إلّا بين أكفاءِ

إن العبيدَ إذا أهدتْ لسادتها

فقد تعدَّت وأَربتْ كلَّ إرباءِ

إلّا الثناءَ فإني لست أنكِرُهُ

أو الدعاءَ لذي نُعمى وآلاءِ


يوم الثلاثاء ما يوم الثلاثاء - ابن الرومي