الشعر العربي

قصائد بالعربية

لولا الرقيب غداة زموا الأينقا

لَولا الرَقيب غَداةَ زَمّوا الأَينَقا لَسَقَيتُ بالتَوديعِ قَلباً مُحرَقا صُنتُ الدُموعَ فأَظهَرَتِ النَوى مِنّـــــــــــي وَجَعَلتُ أَنظُر في خِلالِ مَطيّهم مُتَلَفِّقاً […]

هذا هو السعي لا ما يدعي الواني

هَذا هُوَ السَعيُ لا ما يَدَّعي الواني وَذي الوَقائِعُ لا أَيام ذبيانِ أَدنيتَ حَين تَميم حينَ صُلتَ بِهِ وَرُعتَ ياقوتاً […]

طرف المحب موكل بعذابه

طَرفُ المحبّ مُوكَّلٌ بِعَذابِهِ لا تَعذِلوهُ فَتأثموا بِعِتابِهِ كَبِدٌ تعاوَرها الغَرامُ فَأَصبحت زَفَراتُهُ قَد تَرجَمَت عَمّا بِهِ وَجرت عليهِ نَوائِبٌ […]

لو حث غيثاً على اسعاده قسم

لَو حَثَّ غيثاً عَلى اِسعادِهِ قَسَمُ لَواصَلت مَنزِلاً بالموصل الديَم لَهفي عَلى طيب عَيش كلّه عَجَبٌ وَلّى وَأَعقَبَ ذِكراً كلّه […]

من مجيري من ظالم مستطيل

مَن مُجيري مِن ظالِم مُستَطيلِ وَمُعيني عَلى اِقتِضاءِ المُطولِ حَسَنٌ لَيسَ مُحسِناً بِمُحبٍ وَجَميلٌ ما عِندَهُ مِن جَميلِ لجَ قَلبي […]

طوى دارها طي الكتاب المنمنم

طَوى دارَها طيَّ الكِتابِ المُنَمنَمِ وَمَرَّ عَلى الأَطلالِ غَيرَ مُسَلِّمِ يُخادِعُ امّا عَن جَوى مِن تَذَكَّر بِها الرَكب أَو عَن […]

أبى جلد أن أحمل البين والقلى

أَبى جَلَدٌ أَن أَحمِلَ البَينَ وَالقلى فَكَيفَ جمعتَ الصَدَّ لي وَالتَرحلا وَميَّلكَ الواشي إِلى الصَدِّ وَالنَوى وَلا عَجَبٌ لِلغُصنِ أَن […]

يأبى التأسي انهاء الأسى الجلدا

يأَبى التأسّيَ انهاءَ الأَسى الجَلَدا فإِنَّ نَعيَ رَداهُ لِلعَزاءِ ردا أَذكى بِقَلبيَ ناراً لا خُمودَ لَها قَول النُعاةِ شِهابُ الدينِ […]

وهيهات لم يعلم بسرك مشفق

وَهَيهاتَ لَم يَعلَم بِسرِّكَ مُشفِقٌ أَمينٌ وَلَم يَطلع عليه نَصوحُ تَروحُ عَلَينا الريحُ في نَفَحاتِها شَذاكُم وَرَيّا طيبِكُم فَتُريحُ فَلا […]

ما عذر عيني لا تفيض فتسكب

ما عُذرُ عَيني لا تَفيضُ فَتسكَبُ لِليَومِ تُدَّخرُ الدُموعُ وَتُطلَبُ وَإِذا أَرَدتَ عَلى الصَبابَةِ شاهِداً فالدَمعُ أَعدلُ شاهِدٍ لا يَكذِبُ […]

إذا لاح برق من جنابك لامع

إِذا لاحَ بَرقٌ مِن جنابِكَ لامِعُ أَضاءَ لِواشٍ ما تجِنُّ الأَضالِعُ تَتابَعَ لا يَحتَثُّ جَفني فإِنَّهُ بَدا فَتلاهُ دَمعيَ المُتَتابعَ […]

أمأتم هذه الأيام أم عيد

أَمأتَمُ هَذِهِ الأَيامُ أَم عيدُ وَذي الأَغانيَ نَوحٌ أَم أَغاريد كانَت مَواسِمَ أَفراحٍ تُجدّدُها فاليَوم هُنَّ لِفَرطِ الوَجد تَجديدُ مالي […]

أما كفاك تلافي في تلافيكما

أَما كَفاكَ تَلافي في تَلافيكما وَلَستَ تَنقِمُ إِلّا فَرطَ حُبيكا يا مُخجِلَ الغُصنِ ما يَثنيك عَن مَلَلٍ هَوىً وَكُلُّ هَواءٍ […]

أما وجفونك المرضى الصحاح

أَما وَجُفونَكَ المَرضى الصِحاحِ وَسَكرَة مقلتيكَ وَأَنتَ صاحِ وَما في فيكَ من بَرَدٍ وَشُهد وَفي خَديك مِن وَردٍ وَراحِ لَقَد […]

لو أن ممرضه بالهجر عايده

لَو أَنَّ مُمرضَهُ بِالهَجرِ عايَدَهُ يَوماً لَخفَّفَ عَنهُ ما يُكابِدُهُ لا عَذَّبَ اللَهُ مَن بالصَدِّ عَذَّبَني دَهري وَطارِفُهُ ظُلمي وَتالِده […]

أهلاً بها وبما أتتنما تحمل

أَهلاً بِها وَبِما أَتَتنما تَحمِلُ خَلاً نَرى الاقبالَ ساعةَ تُقبِلُ جاءَت تنزَّعُ تَحتَ أَكرم مَن مَشى وَكَأَنَّها تَحتَ السَحابَة شَمأل […]

أوجدي كذا أم هكذا كل من يهوى

أَوَجدي كَذا أَم هَكَذا كُلُّ مَن يَهوى يَزيدُ غَراماً واِشتياقاً عَلى البَلوى رَعا اللَهُ مَن أَمسَت وَسوءُ صَنيعِها بِنا فَوقَ […]

سيف بجفنك مغمد مسلول

سَيفٌ بجَفنكَ مُغمدٌ مَسلولُ ماضٍ عَلى العُشّاقِ وَهوَ كَليلُ يَهوى مُضارَبَة الجَريح بحدّهِ وَيَهيمُ مِن شَغَفٍ بِهِ المَقتولُ هَل عند […]

ظبى المواضي وأطراف القنا الذبل

ظُبى المَواضي وَأَطرافُ القَنا الذُبُلِ ضَوامِنٌ لَكَ ما حازوهُ مِن نَفَلِ وَكافِلٌ لَكَ كافٍ ما تُحاوِلُهُ عِزٌّ وَعَزمٌ وَبأسٌ غير […]

أترحل يا ربيع ولا ربيع

أَتَرحَلُ يا رَبيع وَلا رَبيعٌ لَدَينا مِن نَداكَ وَلا غَديرُ يَقِلّ نَوال أَبناء القَوافي وَعندَ ابنِ السَبيل نَدىً كَثيرُ فان […]