الشعر العربي

قصائد بالعربية

تحت عين الصباح والأنوار

تحت عين الصباح والأنوارِ ورقيق الأنداء والأسحارِ في حمى سنتريس شبَّ غلامٌ شاعريُّ الكلام والأنظارِ أزرق العين هادئ هدأة البحـ […]

ضحكت لعيني المصابيح التي

ضحكت لعينيَّ المصابيح التي تعلو رؤوس الليل كالتيجان ورأيت أنوار المدينة بعدما طال المسير وكلت القدمان وحسبت إن طاب القرار […]

ولما التقينا بعد نأي وغربة

ولما التقينا بعد نأي وغربة شجيين فاضا من أسىً وحنينِ تسائلني عيناك عن سالف الهوى بقلبي وتستقضي قديم ديونِ فقمت […]

أفدي نهارا طلعت فيه

أفدي نهاراً طلعتِ فيه نجم جمالٍ ونجم سعد إني لهذي العيون عبدٌ والدهر إما رضيتِ عبدي إن كان عيدٌ به […]

إيه سونيا إيهِ سونيا

إيه سونيا إيهِ سونيا أنت دنيا أنت دنيا أنت دنيا الحسن لكـ ـنَ سماواتك عُليا بك يلقى القلب ريّاً وبك […]

يا للحبيب المفدى

يا للحبيب المفدَّى غداةَ زار وسلَّم مستَحيياً والهوى في ركابه يتضرَّم وصامتاً وهو أيكٌ بألف شدوٍ ترنَّم ناداه قلبي وناجا […]

وليلة بات من أهوى ينادمني

وليلةٍ بات من أهوى ينادمني ما كان أجملَه عندي وأجمَلها بتنا على آية من حسنه عَجَبٍ كتابُه من خَفايا الخُلدِ […]

أجر غربتي أيها العائد

أجر غربتي أيها العائد فقد ملّني الداء والعائد أجر غربتي فبلادي الهموم وليل بطيء الخطى راكد تقاسمني في نواك الديار […]

يا قاسي البعد كيف تبتعد

يا قاسيَ البُعدِ كيف تبتعدُ إني غريبُ الفؤاد مُنفردُ إن خانني اليومُ فيك قلتُ غداً وأين منّي ومن لقاك غَدُ […]

بي ما تحس وفي فؤادك ما بي

بي ما تحس وفي فؤادِكَ ما بي فتعالَ نبكي يا نجيَّ شبابي تجري الدموعُ وأنت دانٍ واصلٌ كمسيلِهنَّ وأنتَ في […]

حبذا الريف والخلائق فيه

حبذا الريف والخلائق فيه ضاحكات الوجوه تفترّ سحرا من يراه وقد تبين فيه زمراً في الزّحام تحشر حشرا يحسب الضيق […]

يا رب عفوك قد عبدتك مشركاً

يا ربِّ عفوكَ قد عبدتُكَ مشركاً شِركاً تضيقُ بإثمه الرحماتُ أنتَ الذي خَلَقَ الحياةَ وإنما قَبلَ الهوى تلكَ الحياةُ مماتُ […]

أحببت مية حبا لا يعادله

أحببتُ ميَّة حبّاً لا يُعادله حبٌّ وأفنيت فيها العمر أجمعَه أُحبُّ عمري الذي في قرب ميَّ وما قد مرَّ من […]

وطنٌ دعا وفتى أجاب

وطنٌ دعا وفتى أجاب بوركت يا عزم الشباب يا فتية النيل المسا لم والكريم بلا حساب جناته مرآتكم ولكم خلائقها […]

ثغر كما يعشق الفنان بسام

ثغرٌ كما يعشقُ الفنَّانُ بسَّامُ لكَ النعيمُ أخي موسى وإنعامُ إِن كان عندكَ إِلهامٌ نتوقُ له فما لنا مثلُ هذا […]