الشعر العربي

قصائد بالعربية

ودع لميس وداع الصارم اللاحي

وَدِّع لَميسَ وَداعَ الصارِمِ اللاحي إِذ فَنَّكَت في فَسادٍ بَعدَ إِصلاحِ إِذ تَستَبيكَ بِمَصقولٍ عَوارِضُهُ حَمشِ اللِثاتِ عِذابٍ غَيرِ مِملاحِ […]

تنكرت منا بعد معرفة لمي

تَنَكَّرتِ مِنّا بَعدَ مَعرِفَةٍ لَمي وَبَعدَ التَصابي وَالشَبابِ المُكَرَّمِ وَبَعدَ لَيالينا بِجَوِّ سُوَيقَةٍ فَباعِجَةِ القِردانِ فَالمُتَثَلَّمِ وَما خِفتُ أَن تَبلى […]

عيني لا بد من سكب وتهمال

عَينيَّ لا بُدَّ مِن سَكبٍ وَتَهمالِ عَلى فَضالَةَ جَلِّ الرِزءِ وَالعالي جُمّا عَلَيهِ بِماءِ الشَأنِ وَاِحتَفِلا لَيسَ الفُقودُ وَلا الهَلكى […]

ألمً خيال موهِناً من تُماضرا

أَلَمَّ خَيالٌ مَوهِناً مِن تُماضِرا هُدُوّاً وَلَم يَطرُق مِنَ اللَيلِ باكِرا وَكانَ إِذا ما اِلتَمَّ مِنها بِحاجَةٍ يُراجِعُ هِتراً مِن […]

حلًت تماضر بعدنا رببا

حَلَّت تُماضِرُ بَعدَنا رَبَبا فَالغَمرَ فَالمُرّينِ فَالشُعَبا حَلَّت شَآمِيَّةً وَحَلَّ قَساً أَهلي فَكانَ طِلابُها نَصَبا لَحِقَت بِأَرضِ المُنكَرينَ وَلَم تُمكِن […]

وباللات والعزى ومن دان دينها

وَبِاللاتِ وَالعُزّى وَمَن دانَ دَينَها وَبِاللَهِ إِنَّ اللَهَ مِنهُنَّ أَكبَرُ أُحاذِرُ نَجَّ الخَيلِ فَوقَ سَراتِها وَرَبّاً غَيوراً وَجهُهُ يَتَمَعَّرُ وَذو […]

إذا ناقة شدت برحل ونمرقٍ

إِذا ناقَةٌ شُدَّت بِرَحلٍ وَنُمرُقٍ إِلى حَكَمٍ بَعدي فَضَلَّ ضَلالُها كَأَنَّ بِهِ إِذ جِئتَهُ خَيبَرِيَّةً يَعودُ عَلَيهِ وِردُها وَمُلالُها كَأَنّي […]

غني تآوى بأولادها

غَنِيٌّ تَآوى بِأَولادِها لِتُهلِكَ جِذمَ تَميمِ بنِ مُر وَخِندَفُ أَقرِب بِأَنسابِهِم وَلَكِنَّنا أَهلُ بيتٍ كُثُر فَإِن تَصِلونا نُواصِلكُمُ وَإِن تَصرِمونا […]

لعمرُك ما ملت ثواء ثويَّها

وقال أيضاً: الطويل لَعَمرُكَ ما مَلَّت ثَواءَ ثَوِيَّها حَليمَةُ إِذ أَلقَت مَراسِيَ مِقعَدِ وَلَكِن تَلَقَّت بِاليَدَينِ ضَمانَتي وَحَلَّ بِشَرجٍ مِنَ […]

أضرت بها الحاجات حتى كأنها

أَضَرَّت بِها الحاجاتُ حَتّى كَأَنَّها أَكَبَّ عَلَيها جازِرٌ مُتَعَرِّقُ تَضَمَّنَها وَهمٌ رَكوبٌ كَأَنَّهُ إِذا ضَمَّ جَنبَيهِ المَخارِمُ رَزدَقُ عَلى جازِعٍ […]

أبني لُبينى لستُم بيدٍ

أَبَني لُبَينى لَستُمُ بِيَدٍ إِلّا يَداً لَيسَت لَها عَضُدُ أَبَني لُبَينى لا أُحِقُّكُمُ وَجَدَ الإِلَهُ بِكُم كَما أَجدُ أَبَني لُبَينى […]

فإن يأتكم مني هجاء فإنما

فَإِن يَأتِكُم مِنّي هِجاءٌ فَإِنَّما حَباكُم بِهِ مِنّي جَميلُ اِبنُ أَرقَما تَجَلَّلَ غَدراً حَرمَلاءَ وَأَقلَعَت سَحائِبُهُ لَمّا رَأى أَهلَ مَلهَما […]

طلس العشاء إذا ما جن ليلهم

طُلسُ العِشاءِ إِذا ما جَنَّ لَيلُهُمُ بِالمُندِياتِ إِلى جاراتِهِم دُلُفُ وَالفارِسِيَّةُ فيهِم غَيرُ مُنكَرَةٍ فَكُلُّهُم لِأَبيهِ ضَيزَنٌ سَلِفُ نيكوا فُكَيهَةَ […]

لليلى بأعلى ذي معارك منزلُ

لِلَيلى بِأَعلى ذي مَعارِكَ مَنزِلُ خَلاءٌ تَنادى أَهلُهُ فَتَحَمَّلوا تَبَدَّلَ حالاً بَعدَ حالٍ عَهِدتُهُ تَناوَحَ جِنّانٌ بِهِنَّ وَخُبَّلُ عَلى العُمرِ […]

صبوت وهل تصبو ورأسك أشيب

صَبَوتَ وَهَل تَصبو وَرَأسُكَ أَشيَبُ وَفاتَتكَ بِالرَهنِ المُرامِقِ زَينَبُ وَغَيَّرَها عَن وَصلِها الشَيبُ إِنَّهُ شَفيعٌ إِلى بيضِ الخُدورِ مُدَرِّبُ فَلَمّا […]

ألم تكسف الشمس والبدر والكواكبُ

أَلَم تُكسَفِ الشَمسُ وَالبَدرُ وَالـ ـكَواكِبُ لِلجَبَلِ الواجِبِ لِفَقدِ فَضالَةَ لا تَستَوي الـ ـفُقودُ وَلا خَلَّةُ الذاهِبِ أَلَهفاً عَلى حُسنِ […]

وكائن يُرى من عاجز متضعف

وَكائِن يُرى مِن عاجِزٍ مُتَضَعَّفٍ جَنى الحَربَ يَوماً ثُمَّ لَم يُغنِ ما يَجني أَلَم يَعلَمِ المُهدي الوَعيدَ بِأَنَّني سَريعٌ إِلى […]

خُذلت على ليلة ساهره

خُذِلتُ عَلى لَيلَةٍ ساهِرَه بِصَحراءِ شَرجٍ إِلى ناظِرَه تُزادُ لَيالِيَّ في طولِها فَلَيسَت بِطَلقٍ وَلا ساكِرَه كَأَنَّ أَطاوِلَ شَوكِ السِيالِ […]

أبا دليجة من لحي مفرد

أَبا دُلَيجَةَ مَن لِحَيٍّ مُفرَدٍ صَقِعٍ مِنَ الأَعداءِ في شَوّالِ وَإِذا ذَكَرتُ أَبا دُلَيجَةَ أَسبَلَت عَيني فَبَلَّ وَكيفُها سِربالي وَمُعَصَّبينَ […]

كان بنو الأبرص أقرانكم

وقال أيضاً: السريع كانَ بَنو الأَبرَصِ أَقرانَكُم فَأَدرَكوا الأَحدَثَ وَالأَقدَما إِذ قالَ عَمروٌ لِبَني مالِكٍ لا تَعجَلوا المِرَّةَ أَن تُحكَما […]