الشعر العربي

قصائد بالعربية

أيتها النفس أجملي جزعا

أَيَّتُها النَفسُ أَجمِلي جَزَعا إِنَّ الَّذي تَحذَرينَ قَد وَقَعا إِنَّ الَّذي جَمَّعَ السَماحَةَ وَال نَجدَةَ وَالحَزمَ وَالقُوى جُمَعا الأَلمَعِيَّ الَّذي […]

زعمتم أن غولا والرجام لكم

زَعَمتُمُ أَنَّ غَولاً وَالرَجامَ لَكُم وَمَنعِجاً فَاِذكُروا وَالأَمرُ مُشتَرَكُ وَقُلتُمُ ذاكَ شِلوٌ سَوفَ نَأكُلُهُ فَكَيفَ أَكلُكُمُ الشِلوَ الَّذي تَرَكوا هَل […]

صحا قلبه عن سُكره فتأملا

صَحا قَلبُهُ عَن سُكرِهِ فَتَأَمَّلا وَكانَ بِذِكرى أُمِّ عَمروٍ مُوَكَّلا وَكانَ لَهُ الحَينُ المُتاحُ حَمولَةً وَكُلُّ اِمرِئٍ رَهنٌ بِما قَد […]

يا عين جودي على عمرو بن مسعود

يا عَينُ جودي عَلى عَمروُ بنِ مَسعودِ أَهلِ العَفافِ وَأَهلِ الحَزمِ وَالجودِ أَودى رَبيعُ الصَعاليكِ الأُلى اِنتَجَعو وَكُلَّ ما فَوقَها […]

ألم تر أن الله أنزل مُزنةً

أَلَم تَرَ أَنَّ اللَهَ أَنزَلَ مُزنَةً وَعُفرُ الظِباءِ في الكِناسِ تَقَمَّعُ فَخُلِّيَ لِلأَذوادِ بَينَ عُوارِضٍ وَبَينَ عَرانينِ اليَمامَةِ مَرتَعُ تَكَنَّفَنا […]

تنكر بعدي من أميمة صائف

تَنَكَّرَ بَعدي مِن أُمَيمَةَ صائِفُ فَبِركٌ فَأَعلى تَولَبٍ فَالمَخالِفُ فَقَوٌّ فَرَهبي فَالسَليلُ فَعاذِبٌ مَطافيلُ عوذِ الوَحشِ فيهِ عَواطِفُ فَبَطنُ السُلَيِّ […]

علي ألية عتقت قديماً

عَلَيَّ أَلِيَّةٌ عَتُقَت قَديماً فَلَيسَ لَها وَإِن طُلِبَت مَرامُ بِأَنَّ الغَدرَ قَد عَلِمَت مَعَدٌّ عَلَيَّ وَجارَتي مِنّي حَرامُ وَلَيسَ بِطارِقِ […]

لعمرك ما آسى طفيل بن مالك

لَعَمرُكَ ما آسى طُفَيلُ بنُ مالِكٍ بَني عامِرٍ إِذ ثابِتِ الخَيلُ تَدَّعي تَقَبَّلَ مِن خَيفانَةٍ جُرشُعِيَّةٍ سَليلَةِ مَعروقِ الأَباجِلِ جُرشُعِ […]

أجاعلة أم الحصين خزاية

أَجاعِلَةٌ أُمُّ الحُصَينِ خِزايَةً عَلَيَّ فِراري أَن لَقيتُ بَني عَبسِ وَرَهطَ بَني عَمرٍ وَعَمروَ بنِ عامِرٍ وَتَيماً فَجاشَت مِن لِقائِهِمُ […]

نبئت أن دماً حراماً نلته

نُبِّئتُ أَنَّ دَماً حَراماً نِلتَهُ فَهُريقَ في ثَوبٍ عَلَيكَ مُحَبَّرِ نُبِّئتُ أَنَّ بَني سُحَيمٍ أَدخَلوا أَبياتَهُم تامورَ نَفسِ المُنذِرِ فَلَبِئسَ […]

عددت رجالاً من قُعين تفجسا

عَدَدتَ رِجالاً مِن قُعَينَ تَفَجُّسا فَما اِبنُ لُبَينى وَالتَفَجُّسُ وَالفَخرُ شَأَتكَ قُعَينٌ غَثُّها وَسَمينُها وَأَنتَ السَهُ السُفلى إِذا دُعِيَت نَصرُ […]

بكرت أمية غدوة برهين

بَكَرَت أُمَيَّةُ غُدوَةً بِرَهينِ خانَتكَ إِنَّ القَينَ غَيرُ أَمينِ لا تَحزُنيني بِالفِراقِ فَإِنَّني لا تَستَهِلُّ مِنَ الفِراقِ شُؤوني وَلَقَد أَرِبتُ […]

ودع لميس وداع الصارم اللاحي

وَدِّع لَميسَ وَداعَ الصارِمِ اللاحي إِذ فَنَّكَت في فَسادٍ بَعدَ إِصلاحِ إِذ تَستَبيكَ بِمَصقولٍ عَوارِضُهُ حَمشِ اللِثاتِ عِذابٍ غَيرِ مِملاحِ […]

تنكرت منا بعد معرفة لمي

تَنَكَّرتِ مِنّا بَعدَ مَعرِفَةٍ لَمي وَبَعدَ التَصابي وَالشَبابِ المُكَرَّمِ وَبَعدَ لَيالينا بِجَوِّ سُوَيقَةٍ فَباعِجَةِ القِردانِ فَالمُتَثَلَّمِ وَما خِفتُ أَن تَبلى […]

عيني لا بد من سكب وتهمال

عَينيَّ لا بُدَّ مِن سَكبٍ وَتَهمالِ عَلى فَضالَةَ جَلِّ الرِزءِ وَالعالي جُمّا عَلَيهِ بِماءِ الشَأنِ وَاِحتَفِلا لَيسَ الفُقودُ وَلا الهَلكى […]

ألمً خيال موهِناً من تُماضرا

أَلَمَّ خَيالٌ مَوهِناً مِن تُماضِرا هُدُوّاً وَلَم يَطرُق مِنَ اللَيلِ باكِرا وَكانَ إِذا ما اِلتَمَّ مِنها بِحاجَةٍ يُراجِعُ هِتراً مِن […]

حلًت تماضر بعدنا رببا

حَلَّت تُماضِرُ بَعدَنا رَبَبا فَالغَمرَ فَالمُرّينِ فَالشُعَبا حَلَّت شَآمِيَّةً وَحَلَّ قَساً أَهلي فَكانَ طِلابُها نَصَبا لَحِقَت بِأَرضِ المُنكَرينَ وَلَم تُمكِن […]

وباللات والعزى ومن دان دينها

وَبِاللاتِ وَالعُزّى وَمَن دانَ دَينَها وَبِاللَهِ إِنَّ اللَهَ مِنهُنَّ أَكبَرُ أُحاذِرُ نَجَّ الخَيلِ فَوقَ سَراتِها وَرَبّاً غَيوراً وَجهُهُ يَتَمَعَّرُ وَذو […]

إذا ناقة شدت برحل ونمرقٍ

إِذا ناقَةٌ شُدَّت بِرَحلٍ وَنُمرُقٍ إِلى حَكَمٍ بَعدي فَضَلَّ ضَلالُها كَأَنَّ بِهِ إِذ جِئتَهُ خَيبَرِيَّةً يَعودُ عَلَيهِ وِردُها وَمُلالُها كَأَنّي […]

غني تآوى بأولادها

غَنِيٌّ تَآوى بِأَولادِها لِتُهلِكَ جِذمَ تَميمِ بنِ مُر وَخِندَفُ أَقرِب بِأَنسابِهِم وَلَكِنَّنا أَهلُ بيتٍ كُثُر فَإِن تَصِلونا نُواصِلكُمُ وَإِن تَصرِمونا […]