الشعر العربي

قصائد بالعربية


رضاكم بالعلاقة لي كفيل

رضاكم بالعلاقة لي كفيل

وقربكم الزمان وما ينيل

هجرتم فاحتملت لكم فعدتم

وشحناء المحبة لا تطول

وما جاملتموا أهلا ولكن

ذهبتم مذهبا وهو الجميل

وكنت إذا التمست لكم بديلا

أعاتبكم به عز البديل

حفظت الودّ والودّ انتقال

وإن الحافظين له قليل

وبت أصون في الحب اعتقادي

ورأى لا تغيره أصيل

فيا كتبي أياديك الأيادي

ويا رسلي جميلكم الجميل

ويا أملي سأذكر طول أنسى

بوجهك حين أوحشني الخليل

ويا دهري شكرت وكان منى

لما قد مر نسيان طويل

ويا عصري و للممدوح تنمى

لك الغرر السنية والحجول

أرى سبل الرجاء إليه شتى

ولكن خيرها هذا السبيل

أمهما قام عزمك أو تصدى

دنا الأقصى ودان المستحيل

وتعلم أن بالحساد داء

وأن شفاءهم في أن يقولوا

تزينت المنازل واستعدّت

فأهلا أيها القمر الجليل

تودّ العين لو زيدت سوادا

وأنك في سوادَيها نزيل

هرعنا والقلوب يثبن وثبا

وللعبرات بالبشرى مسيل

فهلل حيث كل العز يسعى

وحيث الفضل جملته يميل

ونبسط أيدى النجوى كأنا

سراة هزها النجم الدليل


رضاكم بالعلاقة لي كفيل - أحمد شوقي