الشعر العربي

قصائد بالعربية


مرحبا بالموت والعيش دجى

مَرحَباً بِالمَوتِ وَالعَيشُ دُجىً

وَحِمامُ المَرءِ كَالفَجرِ سَطَع

أَمَلٌ أُحصِدَ لا تُرسِلُهُ

كَفُّ حَيٍّ فَإِذا ماتَ اِنقَطَع

أَمَرَ الحازِمُ نَفساً بِالتُقى

ذاكَ أَمرٌ مِن لَبيبٍ لَم يُطَع

كَم أَرادَ الخُلدَ قَومٌ فَرَأوا

مَسلَكاً إِن يُلتَمَس لا يُستَطَع

لَستُ أَدري أَلِقَسمِ المالِ أَم

لِإِقتِضابِ الرَأسِ يُدعى بِالنَطَع

طَلَبَ المُشتارُ أَرياً فَإِذا

جُثَّةُ البائِسِ في الأَرضِ قِطَع


مرحبا بالموت والعيش دجى - أبو العلاء المعري