الشعر العربي

قصائد بالعربية

ضمكم جنس وأزرى بكم

ضَمَّكُمُ جِنسٌ وَأَزرى بِكُم

قِنسٌ وَأَنتُم في دُجاً تَخبِطون

حَفَرتُم صَخراً وَأَنبَطتُمُ

ماءً فَهَلّا العِلمَ تَستَنبِطون

بَعضُكُمُ يَقتُلُ بَعضاً كَأَن

جوزيتُمُ عَن غَنَمٍ تَعبِطون

رابَطتُمُ الثَغرَ بِأَفراسِكُم

وَفَوقَكُم في العَقلِ ما تَربِطون

لَم تُرزَقوا خَيراً وَلَم تُعدَموا

شَرّاً فَما بالُكُمُ تَغبِطون

ظَنَّ اِرتِقاءً بِكُم جاهِلٌ

وَكُلُّكُم في صَبَبٍ تَهبِطون

ضَبَطتُمُ المالَ وَلَكِنَّ ما

يَجمَحُ بِالإِنسانِ لا تَضبُطون

لَم تَقتَنوا مَجداً وَأَصبَحتُمُ

قِنَّ فُروجٍ لَكُم أَو بُطون


ضمكم جنس وأزرى بكم - أبو العلاء المعري