الشعر العربي

قصائد بالعربية

رميت ظباء القفر كيما تصيدها

رَمَيتَ ظِباءَ القَفرِ كَيما تَصيدَها

وَمَن صادَ عَفوَ اللَهِ أَرمى وَأَصيَدُ

أَجَدَّكَ هَل أُنسيتَ صَحبَكَ في السُرى

وَكُلُّهُمُ مِن نَعسَةِ الفَجرِ أَغيَدُ

كُهولٌ عَتَوا في سِنِّهِم وَكَأَنَّهُم

غُصونٌ عَلى مَيسِ الرَكائِبِ مُيَّدُ

إِذا الصُبحُ أَعطى العَينَ عُنقودَ كَرمَةٍ

مُلاحيَّةٍ ما أَمَّلَت أَخذَهُ اليَدُ


رميت ظباء القفر كيما تصيدها - أبو العلاء المعري