الشعر العربي

قصائد بالعربية

إذا رشقت دنياك هذي إلى الفتى

إِذا رَشَقَت دُنياكَ هَذي إِلى الفَتى

رَمَتهُ بِنَبلٍ مِن غِوايَتِها رَشقا

فَتُحرِجُهُ غَمّاً وَتُوَسِّعُهُ أَذىً

وَإِن ذَمَّها جَهراً أَسَرَّ لَها عِشقا

وَقَد زَعَموا أَنَّ الشَقِيَّ هُوَ الَّذي

حَوى السَعدَ فيها وَالسَعادَةَ لِلأَشقى

فَإِن كانَ حَقّاً ما يُقالُ فَإِنَّها

مَنامٌ يُعيدُ النِقسَ في حُكمِهِ مِشقا

رَأى أُمَّ دَفرٍ أَهلُها أُمَّ عَنبَرٍ

فَما صَرَفوا عَنها مَعاطِسَهُم نَشقا


إذا رشقت دنياك هذي إلى الفتى - أبو العلاء المعري