الشعر العربي

قصائد بالعربية


إذا حضرت عندي الجماعة أوحشت

إِذا حَضَرَت عِندي الجَماعَةُ أَوحَشَت

فَما وَحدَتي إِلّا صَحيفَةُ إيناسي

طَهارَةُ مِثلي في التَباعُدِ عَنكُمُ

وَقُربُكُمُ يَجني هُمومي وَأَدناسي

وَأَلقى إِلَيَّ اللُبَّ عَهداً حَفِظتُهُ

وَخالَفتُهُ غَيرَ المَلولِ وَلا الناسي

وَأَعجَبُ مِنّي كَيفَ أُخطِئُ دائِماً

عَلى أَنَّني مَن أَعرَفِ الناسِ بِالناسِ

نَصَحتُكِ يا أُمَّ البَناتِ فَحاذِري

وَساوِسَ وَلّاجِ الأَساوِدِ خَنّاسِ

وَلا تُلبِسي الحِجلَينِ بِنتَكِ وَالبُرى

لِتَشهَدَ عُرساً وَاِشغِلَنها بِعِرناسِ


إذا حضرت عندي الجماعة أوحشت - أبو العلاء المعري