الشعر العربي

قصائد بالعربية


عاقبتني بالصد من غير جرم

عاقَبَتني بالصَّدِّ من غير جُرم

ومَحَا هَجرُها بَقية رَسمي

وشكوت الظَّما إلى ريقها العَذبِ

فجادت ظُلماً بمنع الظَّلمِ

ورَأتني أصبُو إلى ذلك الخَصر

فأهدت منه السقامَ لجسمي

أنا حَكَّمتُها فجارت وشرع الحُبِّ

يَقضي بأن أحكَّم خصمي

ذاتُ ثَغر يحميه من طَرفها الفَتَّانِ

سحرٌ يُصبى الفؤادَ ويُصمي

حِدتُ عنها لما انتَضَت صارمَ الجَفنِ

حذاراً من أن تَبُوءَ بإثمي

يا رعى اللَه ليلةً بتُّ فيها

بين ضَمٍ إلى الصباح ولَثمِ

حبذا عيشي الذي قد تَوَلَّى

والليالي ومن أُحِبُّ بحكمي

يا زماني أراك مَع بُخلِكَ المفرط

وفَّرتَ من خطوبك قَسمي

لستُ ممن يُرَى بذَمِّ بني الدهر

لمنعي والدهرُ أَولَى بذَمَّي

قَصَدتني أيامهُ ولياليه

بشُهبٍ تَغدُو عليَّ ودُهمِ

أنتَ موسى وقد تَفَرعنَ ذا الخطبُ

فَغَرِّقهُ من نَدَاك بِيَمِّ

لا تكلني إلى سواك فما أصنَعُ

إلا لديك نثري ونظمي


عاقبتني بالصد من غير جرم - أبو الحسين الجزار